سيلتا فيغو يواجه خطر البقاء في الدرجة الثانية

تم نشره في الخميس 9 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً

مدريد - قد تكون عودة سيلتا فيغو لدوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم معرضة للخطر بعد أن أعلن الاتحاد الاسباني للقدم إنه سيبدأ تحقيقا حول اتهامات للنادي بأنه أشرك لاعبا لا يحق له المشاركة في المباراة.

وصعد سيلتا لدوري الدرجة الاولى في مطلع الأسبوع بعد فوزه على جيريز 3-1 ولكن فرق الافيس وكاديث وريكريتيفو ويلفا التي تسعى للترقي ايضا لدوري الدرجة الاولى تقدمت بشكوى للاتحاد بأن توني مورال لم يكن له الحق في المشاركة في المباراة أمام خيريز.

وتقول الأندية الثلاثة إن بمشاركة مورال في المباراة يكون الفريق قد خرق قواعد الاتحاد التي تنص على أنه حتى يشارك اللاعب في المباريات الأربع الأخيرة يجب أن يكون لعب في عشر مباريات أخرى على الأقل خلال الموسم.

وقال الاتحاد "قررنا بدء تحقيق لمعرفة ما إذا كان هناك سبب يدعو لاتخاذ اجراء تأديبي."

وفي الماضي كانت غرامة تصدر ضد الفرق التي تستخدم لاعبين لا يحق لهم المشاركة في المباريات مع خصم ثلاث نقاط من رصيدها. وإذا حدث ذلك مع فريق سيلتا فسيتحتم عليه الفوز في مباراته على أرضه أمام ايبار في مطلع الأسبوع لضمان الترقي لدوري الدرجة الأولى.

وما يزيد القضية تعقيدا هو أن فريق ايبار صاحب المركز الخامس يسعى ايضا للصعود لدوري الدرجة الأولى.

وقال ايبار الذي لم يشارك مع الفرق الأخرى في شكواها إن هذه الشكوى أسلوب تكتيكي من الفرق المنافسة لضمان ألا يتهاون سيلتا فيغو في مباراته يوم الأحد أمام ايبار.

ومع تبقي مباراتين يتصدر سيلتا فيغو الترتيب برصيد 76 نقطة يليه الافيز في المركز الثاني برصيد 73 نقطة ثم كاديث في المركز الثالث برصيد 70 نقطة ولكل من ريكريتيفو وايبار 69 نقطة وما زالت الفرصة متاحة أمامهما لانتزاع مكان من المكانين المتبقيين للصعود لدوري الدرجة الأولى.

التعليق