علماء في بريطانيا يستنسخون جنينا بشريا

تم نشره في السبت 21 أيار / مايو 2005. 09:00 صباحاً

    لندن - أفادت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" أول من أمس أن علماء بريطانيين نجحوا في استنساخ جنين بشري وهو الاول من نوعه في البلاد.

    أخذ فريق البحث التابع لجامعة نيوكاسل في شمال بريطانيا بويضات من 11 سيدة وأزالوا منها المادة الجينية وحلوا محلها الحمض النووي (دي إن إيه) من خلايا جذعية جنينية.

وعاش ثلاثة من الاجنة المستنسخة الناتجة ونمت في المعمل لمدة ثلاثة أيام واستمر أخر خمسة أيام.

    ويستهدف البحث استنساخ أجنة يمكن أن تؤخذ منها خلايا جذعية تستخدم في علاج الامراض وهو الهدف الذي لا يزال يعتقد أن أمامه سنوات لتحقيقه.

     وقال رئيس فريق البحث ميودراج ستيكوفيتش "أنا في الواقع سعيد ولكنني أعلم أن هذه مجرد بداية رحلة طويلة لذا علينا أن نواصل المحاولة لاشتقاق الخلايا الجذعية التي بالتأكيد ستساعد في علاج الامراض في يوم ما ".

    والاستنساخ العلاجي مسموح به في بريطانيا رغم أن الاستنساخ التناسلي وهو استنساخ أجنة بشرية بقصد الحصول على طفل لم يعد مشروعا منذ عام 2001.وصوتت الامم المتحدة في الآونة الاخيرة لصالح حظر كافة أشكال الاستنساخ البشري ولكن الاعلان غير ملزم مما يعني أن بريطانيا تستطيع مواصلة الاستنساخ العلاجي.وانتقد معارضو الاستنساخ البحث.

    وأستنسخ علماء كوريا الجنوبية 30 جنينا بشريا العام الماضي. إلا أنهم أخذوا المادة الجينية من خلايا عادية في النساء المتبرعات ومزجوها بالبويضات المستخرجة منهن.

التعليق