ملف عن جنين يرصد آلالم الفلسطيني بقلم كاتب اسرائيلي

تم نشره في الأربعاء 4 أيار / مايو 2005. 09:00 صباحاً

     عمان - الغد -  أصدر مركز جنين للدراسات الإستراتيجية ملف شهر نيسان الخاص بالمشتركين والذي حمل عنوان "منطقة الغسق": الحياة في ظل الإحتلال الإسرائيلي".

والملف عرض موسع لكتاب صدر باللغة العبرية مؤخراً للصحفي جدعون ليفي يعرض خلاله آلام ومعاناة الشعب الفلسطيني الواقع تحت الإحتلال منذ ما يزيد عن خمسين عاماً.

   أهمية الكتاب لا تأتي فقط من كون مؤلفه قد حاز على عدد من الجوائز على الصعيد الدولي، ولكن باعتبار الكتاب أحد أبرز المشروعات في تاريخ الصحافة العبرية من حيث الترتيب الزمني والشجاعة الذاتية في نقد الاحتلال والذي يمكن ملاحظته من خلال العبارة التمهيدية في المقدمة العبرية للكتاب:

(من المستحيل على من يطلع على هذا الكتاب أن يحب هذه الصورة القبيحة والوحشية لإسرائيل ولكن شئنا أم أبينا فإنّ هذا الكتاب الأسود هو كتابنا ومحصلة إحتلالنا لأراضي الغير).

يثبت الإصدار ضلوع الحكومة والجيش الإسرائيلي في عملية إقامة ما تسميه إسرائيل "البؤر الإستيطانية غير القانونية". فعلى الرغم من إقامة هذه البؤر الإستيطانية دون موافقة الحكومة الإسرائيلية رسمياً عليها، إلا أن حكومات إسرائيل المتعاقبة قدمت ومازالت تقدم كل دعم ومساعدة ممكنة للمستوطنين من أجل إقامة تلك البؤر والتي تتحول في كثير من الأحيان إلى مستوطنات معترف بها.

   كما يقدم الكتاب صورة بشعة للإحتلال تخلو من أية ملامح إنسانية في التعامل مع المدنيين في الأراضي المحتلة. حتى أنه يصف ما حدث في الأراضي الفلسطينية خلال الإنتفاضة الثانية من إنتهاكات بأنه لا يقل بشاعة عن الفظائع التي ارتكبتها إسرائيل في حرب عام 1948 و1967. يشكل الإصدار بما فيه من روايات مأساوية وثيقة قانونية كفيلة بإدانة إسرائيل أمام المجتمع الدولي.

التعليق