اتحادغرب آسيا يناقش النظام الجديد لدوري الأندية المؤهل بكرة السلة

تم نشره في الاثنين 2 أيار / مايو 2005. 09:00 صباحاً

      حسام بركات

    يعقد اتحاد غرب آسيا لكرة السلة برئاسة مضر المجذوب مفوض عام الدوري والبطولات في اتحادنا اجتماع خاصا مع رؤساء اتحاد المنطقة (الاردن وسورية ولبنان وايران والعراق) لمناقشة النظام الجديد لدوري الاندية الموسم المقبل والمؤهل الى نهائيات آسيا.. وذلك في العاصمة السورية دمشق مساء الاربعاء المقبل.

    ووضع اتحاد غرب آسيا الخطوط العريضة للنظام الجديد الذي ستشارك فيه 10 فرق توزع على مجموعتين وتتنافس فيما بينها بنظام الذهاب والإياب ويتأهل فريقان من كل مجموعة إلى نصف النهائي ثم النهائي بنفس نظام الذهاب والإياب.

    وبحسب رئيس اتحاد غرب آسيا مضر المجذوب فان البطولة المقبلة ستشهد مشاركة فريقين من كل من الاردن وسورية وايران وفريق من العراق و3 فرق من لبنان كون بطلها يحمل لقب التصفيات الماضية، في حين لن تشارك فرق من اليمن بناء على طلبها وفلسطين بسبب الظروف الصعبة.

    وسيصار في كل دوري إلى تهبيط آخر فريقين وتصعيد اثنين بدلا منهما.. ومثالا على ذلك لو احتل فريق عراقي وآخر ايراني المركزين التاسع والعاشر فإن العراق تفقد مقعدها في الدوري المقبل كما يصبح رصيد ايران مقعدا واحدا فقط ويصعد فريق يمني وآخر فلسطيني بدلا منهما.. وهكذا.

    كما سيتم اضافة مقعد للدولة التي يحتل بطلها المركز الأول على ان لا تزيد المقاعد على 3.. كما ان نظام التصعيد والتهبيط يجب ان يراعي عدم زيادة ممثلي بقية الدول عن فريقين اثنين.

    وأضاف المجذوب ان كل فريق مشارك في الدوري سيحصل على مبلغ 50 الف دولار نظير المشاركة فضلا عن تحمل الشركة الراعية التي سيعلن عنها قريبا تكاليف سفر واقامة كافة الفرق خلال المنافسات، بالاضافة إلى جوائز نقدية كبيرة لأصحاب المراكز الأربعة الأولى.

    وأكد المجذوب ان الدوري الجديد سيشهد اثارة وندية منقطعة النظير ولذلك فإن التوجه سيكون باستقدام حكام اجانب محترفين لادارة كافة المباريات وسيصار الى تغييرهم باستمرار كل فترة بهدف ضمان الحيادية والنزاهة المطلقة في تحكيم المنافسات.

التعليق