افتتاح معرض كنوز الجيزة في احتفالات مصر بيوم التراث العالمي

تم نشره في الأربعاء 20 نيسان / أبريل 2005. 10:00 صباحاً
  • افتتاح معرض كنوز الجيزة في احتفالات مصر بيوم التراث العالمي

     القاهرة - افتتح وزير الثقافة المصري فاروق حسني مساء أول من أمس معرضا أثريا وفنيا عن أهرامات الجيزة وأهم الكنوز الاثرية التي اكتشفت في المنطقة تحت عنوان "كنوز الجيزة عبر العصور".


ومن بين المعروضات التي يضمها المعرض قطع مصاغ تعود لوالدة الفرعون خوفو صاحب الاهرام الاكبر من الاسرة الرابعة.

وقال حسني إن المعرض يضم "28 قطعة أثرية من أندر القطع التي اكتشفها علماء آثار أجلاّء منذ عام 1882 وحتى الان بالاضافة إلى مجموعة نادرة من الصور واللوحات الفنية والتي رسمها عدد من المستشرقين والرحالة والمؤرخين الذين زاروا مصر في الفترة من عام 1890 و1910".


   وقال الامين العام للمجلس الاعلى للاثار زاهي حواس إن المعرض يضم أيضا بعضا من مقتنيات "لحتب حرس" والدة صاحب الهرم الاكبر التي عثر عليها عالم الاثار الاميركي جورج رايزنر في عام 1882 وهي مجموعة من الاساور الفضية المطعمة بالاحجار الكريمة كانت موضوعة في صندوق خشبي مذهب نقش عليه بالذهب كلمة "أساور".


وأضاف أن المعروضات تشمل كذلك هودجا خاصا بها مصنوعا من خشب الابنوس المكسو برقائق الذهب ومجموعة من اواني الالباستر والذهب والخشب المطعم بالذهب والفضة التي كانت تضع ام الملك فيها متعلقاتها الشخصية وهذه الاثار من جملة ما تبقى من المقبرة التي نهبها لصوص الاثار في العصور القديمة.


    ويعرض أيضا من عصر الاسرة الرابعة مجموعة من الرؤوس البديلة التي كان يضعها المصريون القدماء برفقة الميت كي تستطيع ان تعثر روحه عليه في العالم الاخر في حالة تعرضت الجمجمة الاساسية لاي تشوه أو دمار، حسب معتقدات الفراعنة.


وكذلك ستعرض مجموعة من الاثار التي عثر عليها عالم الاثار المصري سليم حسن عامي 1929 و1930 داخل مقبرة رئيس الكهنة الجنائزيين مرسو عنخ من عصر الاسرة الخامسة من تماثيل له ولزوجته وابنتيه.


وتنظم على هامش الاحتفالية ندوة يشارك فيها وزير الثقافة المصري ويختتم الحفل بتقديم عرض لبالية فرعوني من اخراج وتصميم رقصات رئيس دار الاوبرا المصرية عبد المنعم كامل.

  د ب أ

التعليق