باحث اردني يفوز باكبر جائزة قطرية في العلوم الشرعية والفكر الاسلامي

تم نشره في الثلاثاء 19 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً

الدوحة- فاز مهندس اردني بجائزة الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني الوقفية العالمية في العلوم الشرعية والفكر الاسلامي في عامها السادس وقدرها مائة الف ريال قطري .
ويتسلم المهندس عمران سميح عبد الرحيم نزال اكبر جائزة قطرية في الفكر الإسلامي عن بحثه الذي حصل على اعلى تقدير في موضوع "دور التراث في بناء الحاضر وابصار المستقبل" من بين 17 بحثا خلال حفل يقام في الدوحة قريبا.


وقال نائب رئيس مجلس امناء الجائزة الشيخ عمر حسنة ان البحث الفائز "يمثل اضافة جديدة للفكر الاسلامي ويعد انتاجا ثقافيا علميا محكما". معربا عن أمله بان تتاح الفرصة للجنة الجائزة لترجمة الابحاث الفائزة للغات العالمية لينتفع بها غير الناطقين بالعربية.


وقال امين الجائزة الدكتور شافي الهاجري ان ثلاثة محكمين من ثلاثة بلدان مختلفة يحملون درجة الاستاذية اتفقوا في تقريرهم على ان بحث المهندس نزال هو الفائز من بين سبعة بحوث عرضت عليهم بعد استبعاد عشرة من البحوث المتنافسة لعدم ارتقائها الى مستوى الجائزة .


والباحث الاردني المهندس نزال من مواليد مدينة مادبا ويحمل شهادة البكالوريس في الهندسة الكهربائية من جامعة سراييفو عام 1983 وعمل مديرا للنشر بدار ام القرى للنشر والتوزيع في عمان، ومديرا للدراسات والنشر في دار القراء للنشر، وعضو اتحاد الكتاب الاردنيين وله عدة مؤلفات.


 

التعليق