فدوى طوقان كما عرفتها

تم نشره في الأربعاء 13 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً
  • فدوى طوقان كما عرفتها

    ضمنت د. افنان نظير دروزة في كتابها الصادر مؤخرا"فدوى طوقان كما عرفتها" ذكريات الصداقة التي جمعتها والراحلة طوقان والتي كما تقول في مقدمتها للكتاب دامت زهاء ثمانية عشر عاما،لافتة الى ان تجسيدها لصداقة تتعلق بشاعرة أدبية مبدعة ساهمت في حركة الشعر العربي الحر وشعر المقاومة الفلسطينية والادب العربي المعاصر، يمكن ان يكون مفيدا بالنسبة للادباء والكتاب الذين يودون ان يعرفوا اكثر عن هذه الشاعرة وكيف نظر اليها الاخرون وكيف تناولتها اقلام الكتاب بالدراسة والتحليل وما هي انطباعات اصدقائها عنها وعن شخصيات بناء على معرفتهم المباشرة بها.


    ويحتضن الكتاب الذي يقع في 184 صفحة من القطع الصغير مجموعة من المقالات التي نشرتها دروزة عن الراحلة طوقان في جريدة القدس الصادرة في فلسطين التي استندت فيها على نظرة نفسية وتحليلية لبعض شعرها ومذكراتها، ويضم أيضا مقتطفات من شعرها حسب المناسبة التي جاءت فيها.


    وتقول  دروزة في مقدمتها: يتضمن الكتاب إلى جانب ذلك الرسائل التي كونتها عن شخصيتها، والاحاديث التي تبادلناها لدى زياراتنا واجتماعاتنا ولقاءتنا في أكثر من مكان وأكثر من محفل، والتي كنت قد وثقتها في دفتر مذكراتي الذي استقي منه هذا الكتاب في اليوم والتاريخ والعام، مكتفية باختيار الاحداث التي كانت باعثا لتحريك القلم او توسيع الأفق او تفتيح العقل.

التعليق