د. العوران: جملة من الإجراءات للارتقاء بالجانب الرياضي أبرزها صالة رياضية

تم نشره في الأربعاء 6 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً
  • د. العوران: جملة من الإجراءات للارتقاء بالجانب الرياضي أبرزها صالة رياضية

جامعة الحسين كرّمت اللاعبين المميزين والإعلام الرياضي


    معان -  احتفلت جامعة الحسين بن طلال باللاعبين الرياضيين المميزين الذين حققوا نتائج مميزة في دورة الألعاب الجامعية الرياضية التي أقيمت في مدينة العقبة شباط الماضي, وحققت الجامعة في إثرها نتائج عريضة خاصة في رياضة الدراجات التي تربعت على عرشها ولنتائج أول خمسة متسابقين إلى جانب المجموع العام, كما كرمت الجامعة خلال الاحتفال الكبير الذي أقيم أمس في رحاب الجامعة وبرعاية رئيسها د. راتب العوران الإعلام الرياضي في المحافظة تقديرا منها للدور الكبير الذي يلعبه الإعلام في إظهار النشاطات والفعاليات الرياضية الى حيز الوجود ومساهمته في إنجاحها, وقد ألقى د. صالح الشراري عميد شؤون الطلبة المحلي كلمة أكد من خلالها حرص الجامعة على مد جسور التعاون مع المجتمع المحلي، شاكراً ومقدراً دور الأعلام الرياضي في إنجاح مسيرة الجامعة الرياضية، مستعرضاً الطموحات العريضة التي رسمتها عمادة شؤون الطلبة في المستقبل القريب للارتقاء في الجوانب الرياضية، فيما ألقى الطالب الرياضي فارس الخلايفة كلمة المميزين .


ندوة اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية


    إلى جانب ذلك تواصل شعبة النشاط الرياضي في الجامعة عملها من أجل إظهار نشاطات نوعية ليستفيد منها الطالب خلال مسيرته التعليمية من خلال البرامج اللامنهجية في الجامعة والفائدة بالتالي للجامعة والرياضة بشكل عام إلى جانب الإعفاءات الجامعية التي خطتها الجامعة في بداية طريقها بنسب كبيرة تصل إلى حدها الأعلى إلى 100%, واعتمدت عمادة شؤون الطلبة خلال الأجندة الفصلية التي أعدتها في بداية الفصل الحالي على العديد من الأنشطة منها " إقامة ندوة رياضية" بعنوان" اللجنة الألومبية والاتحادات الرياضية" يشارك فيها معظم رؤساء الاتحادات الرياضية وبرعاية أمين عام اللجنة الألومبية م. عبد الغني طبلت في النصف الثاني من الشهر الحالي, إلى جانب العديد من البطولات المختلفة في ألعاب كرة القدم والشطرنج وكرة الطائرة والكراتيه والسلة مع جامعات وكليات ومدارس وأندية المملكة بمناسبات الوطن الغالية والتي تأتي تباعا.


صالة رياضية بمواصفات دولية


     من المتوقع أن ينتهي العمل في الصالة الرياضية في نهاية الشهر الحالي بمساحة كبيرة تقدر بـ 2750م2 وبمواصفات دولية، تحتوي على ملاعب لكرة اليد والسلة والطائرة والتنس الأرضي والريشة الطائرة بالإضافة الى أجنحة مكتبية وقاعة لياقة بدنية وأخرى لتدريب اللياقة البدنية وقاعات لتدريب تنس الطاولة وقاعة لكبار الزوار ومنصة رئيسة تتسع لأربعين شخصا ومدرجات للجمهور تتسع للأربعمائة شخص، الى هذا فقد أوعز رئيس جامعة الحسين بن طلال د. راتب العوران بعمل ملعب خاص بالجامعة وبدأت الدوائر المعنية باتخاذ الإجراءات من أجل إقامته.


     من جهة أخرى فقد أكد رئيس الجامعة د. راتب العوران في تصريح صحفي " للغد" أن الجامعة بدأت منذ بداية تأسيسها باتخاذ جملة من الإجراءات للارتقاء بالجانب الرياضي والشبابي ولمواكبة ما يسعى إليه سيد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم، وذلك قبل أن يتبوأ سدة الحكم في الأردن ودوره بدعم الرياضة والشباب ومتباعتهما بشكل حكيم، ودعواته المتكررة والمستمرة بمساندتهما في المملكة بشتى الأشكال وفي كافة المجالات.


وأضاف أن هذه الإجراءات لم تقتصر على فئة دون أخرى، فانطلاق أعمال الجامعة من المجتمع المحلي بتوثيق الاتصال مع الأهالي لإقناعهم بأهمية انطلاق أبنائهم لممارسة الرياضات البدنية والفكرية كان الجانب الأهم لوضع لبنة الأساس نحو آفاق العلم والمعرفة في هذه الجامعة الفتية، فانطلقنا نحو الشعار الكبير الذي تحمله وترفعه الجامعة " السعي نحو التميز"  رغم حداثة تأسيسها والذي جاء بإرادة ملكية سامية عام 1999م، جعل باقي خطواتنا تسير في اتجاهها الصحيح وبسهولة متناهية في زمن قياسي وفي شتى المجالات لا سيما الرياضية.


     وزاد د. العوران الذي كان يتحدث لمندوب " الغد"  أن في ضوء الإنجازات السابقة وبعد استقرار بعض الجوانب التأسيسية بدأت الجامعة بالتخطيط لتكريس مفهوم الجامعة المعاصر والبدء في ذلك من حيث انتهى الآخرون، إذ إن التركيز على خطط وبرامج تنمية المجتمعات المحلية وتعزيز فرص استفادة هذه المجتمعات من وجود الجامعة والإسهام في إحداث تغيير اجتماعي وثقافي ورياضي ايجابي هو ركيزة أساسية لنجاح تفاعلها مع المجتمع المدني، وبهذا الصدد نعمل حالياً على تطوير خطة طموحة لتفعيل الحياة الطلابية والتنمية الشبابية، إضافة إلى ذلك فإن الجامعة تعمل وعلى قدمٍ وساق من أجل إتمام الصالة الرياضية وهي في مراحلها الأخيرة وتعد من أضخم صالات المملكة، وقد أعدت عمادة شؤون الطلبة فريقا مختصا على إعداد قوائم معدات ولوازم الصالة الرياضية من حيث المواصفات وكافة الأمور الفنية لتوضع فيما بعد في خدمة المؤسسات الشبابية والأندية الرياضية في المحافظة والجنوب بشكل عام، وسنبدأ بإنشاء ملعب قانوني في القريب العاجل.


إقبال على التفوق الرياضي


    وتحدث رئيس الجامعة عن الأسس التي وضعتها الجامعة مؤخراً للتفوق الرياضي وذلك بإعفاء الطلبة المقبولين على أساسه، وقال: تقديراً للرياضة والرياضيين في المملكة قامت الجامعات الأردنية الرسمية قبل سنوات قلائل بتخصيص عدد من المقاعد الدراسية على أساس التفوق الرياضي، ويتم القبول على أساس التنافس الذي يجري في العادة ضمن اللعبة الواحدة للطالب المتفوق، وأن جامعة الحسين بن طلال منذ السنة الأولى من تأسيسها طبقت تعليمات القبول عن طريق التفوق الرياضي، وقد كان انضمام عدد من اللاعبين في الألعاب المختلفة سواء كانت الجماعية أو الفردية دوراً هاما في تنشيط الحركة الرياضية داخل الجامعة وفي محافظات معان والجنوب بشكل عام، وذلك من خلال تشكيل أكثر من فريق في بعض الألعاب، أما عن الأسس الجديدة التي وضعتها الجامعة بداية الفصل الأول في خطوة غير مسبوقة حتى الآن في الجامعات الأردنية قاطبة، فهي إعفاء المقبولين والمتفوقين على أساس التفوق الرياضي من رسوم الساعات المعتمدة وفقاً لتفاصيل معينة وذلك لمزيد من دعم الرياضيين، ولكي تستطيع الجامعة استقطاب مزيد من الطاقات والمواهب الرياضية التي سيكون لها أثر إيجابي في تنشيط الحركة الرياضية الجامعية، وتأتي هذه الإعفاءات من الرسوم الجامعية المعتمدة لما هو آت ..

 لاعب المنتخبات الوطنية ( منتخب شباب ، منتخب أولمبي ، منتخب وطني ) ألعاب فردية أو جماعية ويمنح 50% بمجرد دخوله ، كذلك لاعب نادي درجة ممتازة أو أولى حسب تصنيفه من المنتخب المعني ، ألعاب فردية أو جماعية من 25 – 50% ، ودعماً وتشجيعاً لأبناء طلبة المدارس في المنتخبات يبدأ الخصم من 20 ولغاية 50%  وترتفع هذه النسب حسب إنجازات الطالب الرياضي بناء على تنسيب من عميد شؤون الطلبة في الجامعة وموافقة رئيس الجامعة، وتتراوح بين نسب مختلفة وصولاً الى 100% وفقاً لنشاط اللاعب ولما يحققه للجامعة وبالتالي للوطن، وقد طبق هذا القرار اعتباراً من بداية الفصل الأول من هذا العام الدراسي القادم .

التعليق