روبي وليامز وانستاسيا يفوزان بجوائز صناعة الموسيقى الالمانية

تم نشره في الاثنين 4 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً
  • روبي وليامز وانستاسيا يفوزان بجوائز صناعة الموسيقى الالمانية

  برلين -
     فاز المغني البريطاني روبي وليامز بجائزة صناعة الموسيقى الالمانية اول من امس السبت في فئة مطربي البوب والروك للعام الرابع على التوالي متغلبا على فيل كولينز وجورج مايكل وسيل واشر.


      وفازت المطربة الامريكية انستاسيا بجائزة افضل مغنية في فئة البوب والروك متغلبة على نيلي فورتادو ونوراه جونز وافريل لافيجن وكاتي ميلوا. وقالت انستاسيا (31 عاما) "كان عاما رائعا لي." وتحظى انستاسيا بشعبية كبيرة في المانيا حيث بيع من البوماتها اكثر من مليون نسخة العام الماضي. وكانت ترافقها إلى حفل توزيع الجوائز المغنية الالمانية باتريس التي التقت بها في حفل إيكو العام الماضي.


      وأول مرة فازت فيها انستاسيا بجائزة صناعة الموسيقى الالمانية كانت منذ اربعة اعوام. وتعد الجوائز الالمانية من اهم جوائز الموسيقى العالمية بعد جرامي وجوائز الموسيقى البريطانية.


       وتعتمد ترشيحات الجوائز الالمانية على مبيعات البومات الفنانين في المانيا رابع اكبر سوق في العالم لصناعة التسجيلات بعد الولايات المتحدة واليابان وبريطانيا ويصل حجم المبيعات الى 1.7 مليار يورو. وتختار لجنة تحكيم الفائزين في 26 فئة.


       وحققت ألبومات فنانين ألمان نصيبا قياسيا من المبيعات بنسبة 30 في المئة عام 2004 وعزز الطلب المتنامي السوق المحلي لتقلص المبيعات بنسبة 3.6 في المئة فقط بعد انخفاضات شديدة في الاعوام السابقة.


      ولم يستطع وليامز، الذي جاء الى برلين في مرات سابقة لتسلم جائزته، الحضور شخصيا هذا العام للحصول على الجائزة على الرغم من ان منظمي الجوائز حاولوا اغراءه بوضع لعبة الفيديو التي يفضلها في قاعة كبار الزوار.


       ولم يحضر المغني ايمنيم الذي فاز بالجائزة في فئة موسيقى الهيب هوب الى  العاصمة الالمانية ولكنه أبلغ الحضور تحياته في رسالة صورت بالفيديو من الولايات المتحدة. وبلغ إجمالي عدد الجوائز التي تقدمها أكاديمية فونو الالمانية خلال المهرجان 25 جائزة.

التعليق