هولندا تنفرد بالصدارة وفرنسا تمتنع عن الفوز و بيرلو يمنح الفوز للازوري

تم نشره في الاثنين 28 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • هولندا تنفرد بالصدارة وفرنسا تمتنع عن الفوز و بيرلو يمنح الفوز للازوري

تصفيات مونديال 2006 الاوروبية

   مدن - انفردت هولندا بالصدارة بفوزها الثمين على مضيفتها رومانيا 2-صفر أمس الاول السبت في بوخارست وامام 18 الف متفرج في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الاولى.

وسجل فيليب كوكو (1) وراين بابل (85) الهدفين.


وانفردت هولندا بالصدارة بعدما رفعت رصيدها الى 13 نقطة بفارق نقطة واحدة امام تشيكيا التي حققت فوزا بشق النفس على فنلندا 4-3، فيما تراجعت رومانيا الى المركز الثالث برصيد 10 نقاط.


وكانت ارمينيا فازت على اندورا 2-1 أمس الاول أيضا ضمن المجموعة ذاتها.


وشهدت المباراة التي أقيمت في بوخارست انتصار عنصر الشباب على الخبرة فقد مالت الكفة بشكل واضح لصالح الفريق الهولندي المجدد الذي كان يواجه منتخب رومانيا الذي  يغلب عليه ارتفاع معدل السن.


وخاض المنتخب الهولندي المباراة في غياب لاعبين عدة في مقدمتهم صانع العاب ميلان الايطالي كلارنس سيدورف، فيما شهدت صفوفه عودة هداف مانشستر يونايتد الانجليزي رود فان نيستلروي ونجم تشلسي الانجليزي اريين روبن بعد تعافيهما من الاصابة بيد ان الاخير تعرض مجددا للاصابة وترك الملعب في الدقيقة 22.


    وفاجأ المنتخب الهولندي التي وصلت للدور قبل النهائي في كأس الامم الاوروبية 2004 نظيره الروماني بهدف مبكر عندما انبرى روبن الى ركلة ركنية تابعها فيليب كوكو برأسه داخل مرمى الحارس بوغدان لوبونت (1).


وكاد المنتخب الروماني يدرك التعادل بضربة رأسية لفلافيوس مولدوفان اثر ركلة حرة جانبية بيد ان الحارس ادوين فان در سار تصدى للكرة على دفعتين (15).


وردت هولندا بتسديدة قوية لروبن تصدى لها لوبونت ببراعة (20)، قبل ان يخرج روبن بسبب الاصابة.


وكاد نيستلروي يضيف الهدف الثاني بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من ديرك كويت بيد ان الكرة لامست القائم الايمن (35)، وتسديدة لنيستلروي من خارج المنطقة بجوار القائم الايمن (37).


ونزل المنتخب الروماني بكل ثقله على مرمى الهولنديين بيد ان الحارس فان در سار كان سدا منيعا وتصدى لكل المحاولات ابرزها تسديدة دانيال بانتشو (50) وانفراد فلورنتين بيتري (53).


ووجه بابل (18 عاما) الذي لعب دوليا لاول مرة، بديل روبن، الضربة القاضية للمنتخب الروماني بتسجيله الهدف الثاني بعد هجوم منسق قاده كويت الذي مرر كرة عرضية داخل المنطقة فهيأها نيستلروي بكعبه الى ديني لاندتسات ومنه الى بابل الذي سددها زاحفة ارتطمت بالقائم الايمن وتهادت داخل المرمى.


     وكانت المرة الاخيرة التي تتأهل فيها رومانيا لبطولة كبرى عندما شاركت في  نهائيات كأس الامم الاوروبية عام 2000 وعاد فيكتور بيتوركا المدرب الذي قاد الفريق في هذه البطولة لقيادة المنتخب الروماني للمرة الثانية في ديسمبر/كانون  الاول الماضي.


وفي "محاولة يائسة" للفوز على هولندا استدعى بيتوركا مجموعة من اللاعبين المخضرمين للانضمام للمنتخب الروماني من بينهم لاعب الوسط والمهاجم دورنيل مونتينو  (37 عاما) وفيوريل مولدوفان (32 عاما) بعد اسابيع قليلة من اعلانه اعتزاله كرة  القدم.


وحققت ارمينيا أول فوز في التصفيات الاوروبية عندما تغلبت أمس الاول على ضيفتها اندورا 2-1.


سجل لاعب الوسط روميك خاشاتريان المحترف في صفوف نادي كريت اليوناني هدف الفوز قبل سبع دقائق من نهاية المباراة لتهتز أرجاء الملعب بفرحة الجماهير.


وكان ارا هاكوبيان تقدم لارمينيا بهدف سجلة في الدقيقة 32 لكن فرناندو سيلفا لاعب اندورا ادرك التعادل في الدقيقة 57.


بيرلو يقود ايطاليا للفوز أمام اسكتلندا


    قاد لاعب وسط ميلان اندريا بيرلو منتخب بلاده ايطاليا الى الفوز على اسكتلندا 2-صفر أمس الاول السبت على استاد "سان سيرو" في ميلانو وامام 55 الف متفرج في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الخامسة.

 وسجل بيرلو الهدفين في الدقيقتين 35 و84 من ركلتين حرتين.


وهو الفوز الرابع لايطاليا في التصفيات مقابل خسارة واحدة فرفعت رصيدها الى 12 نقطة وخطا بالتالي خطوة كبيرة نحو بلوغ النهائيات.

 وابتعدت ايطاليا بفارق 5 نقاط امام النرويج وسلوفينيا اللتين تلعبان مع مولدافيا وبيلاروسيا على التوالي الاربعاء المقبل، فيما بقيت اسكتلندا خامسة برصيد نقطتين.


وخاضت اسكتلندا مباراتها الرسمية الاولى بقيادة مدربها والتر سميث الذي خلف الالماني بيرتي فوغتس المستقيل من منصبه.


وهو الفوز الخامس لايطاليا على اسكتلندا في 7 مباريات جمعت بينهما حتى الان مقابل تعادل واحد وخسارة واحدة.


ويعتبر اندريا بيرلو أحد أهم اللاعبين حاليا في المنتخب الايطالي أو فريقه ميلان في تنفيذ الركلات الثابتة.


وضغط المنتخب الايطالي منذ البداية بقيادة الثلاثي فرانشيسكو توتي وانطونيو كاسانو والبرتو جيلاردينو.


وأنقذ حارس اسكتلندا روبرت دوغلاس مرماه من هدفين محققين في بداية المباراة عندما تصدى لتسديدة كييليني، وركلة حرة لتوتي، قبل ان يتدخل ببراعة للمرة الثالثة عندما تصدى لتسديدة اكروباتية لكاسانو اثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من بيرلو (26).


وسجل كاسانو هدفا الغاه الحكم بداعي التسلل، ورأسية لجيراليدنو بجوار القائم (30).


وترجمت ايطاليا سيطرتها الى هدف عندما حصلت على ركلة حرة من على مسافة 20 مترا انبرى لها الاختصاصي بيرلو ببراعة (34).


وأصيب دوغلاس وترك مكانه لحارس مرمى نادي هارتس الاسكتلندي كريغ غوردون.


وردت اسكتلندا بتسديدة لميلر تصدى لها جانلويجي بوفون.


وكاد توتي يضيف الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول بتسديدة بيسراه فوق المرمى. وتحسن اداء اسكتلندا مطلع الشوط الثاني، وكاد نايجل كاشي يدرك التعادل بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من ميلر (52)، وأهدر الاخير فرصة ذهبية اثر انفراد ببوفون (58)، قبل ان تحصل ايطاليا على ركلة حرة انبرى لها بيرلو مجددا من 25 مترا وسجل منها الهدف الثاني.


اليونان تواصل عروضها القوية


    استمرت صحوة اليونان بطلة اوروبا لعام 2004 وحققت ثالث انتصار على التوالي عندما نجحت في تحويل تأخرها بهدف الى فوز خارج أرضها على جورجيا 3-1 لتبقي على امالها في التأهل لنهائيات كأس العالم في تبيليسي ضمن الجولة السادسة من منافسات المجموعة الثانية.


وسجل مالخاز اساتياني (22) هدف جورجيا، وميخاليس كابسيس (43) وزيسيس فريزاس (45) وستيليوس جاناكوبولوس (53) اهداف اليونان.


شهدت المباراة تحولا مثيرا على مدار الشوط الاول فبعد ان تقدم أصحاب الارض بهدف  في الدقيقة 23 سجله اللاعب مالخاز اساتياني استطاعت اليونان ان تحرز هدفين في الدقيقتين الاخيرتين من الشوط نفسه عن طريق ميخاليس كابسيس وزيسيس فريزاس وسط  ذهول 25 ألف متفرج حضروا المباراة.


وفي الشوط الثاني أحرز ستيليوس جياناكوبولوس الهدف الثالث لليونان في الدقيقة 54 ليخرج الفريق اليوناني فائزا بنقاط المباراة الثلاث.


وبعد بداية ضعيفة في مشوار التصفيات رفعت اليونان رصيدها الى 11 نقطة من ست مباريات متأخرة ثلاث نقاط فقط عن اوكرانيا التي تتصدر المجموعة.


ولا تزال جورجيا في المركز قبل الاخير برصيد خمس نقاط من خمس مباريات.


وكانت اليونان حصلت على نقطتين فقط من اول مباراتين في التصفيات لكنها صححت اوضاعها بتحقيق انتصارين متتاليين وجمعت ثماني نقاط من خمس مباريات.


بدأت اليونان حملتها من أجل التأهل لنهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها بشكل سيء وتعادلت في مباراتين وهزمت في واحدة قبل ان تنتعش امالها بالفوز على قازاخستان والدنمارك.


وعززت الدنمارك موقها في المركز الثالث بفوزها الكبير على ضيفتها كازاخستان بثلاثة اهداف نظيفة تناوب على تسجيلها بيتر مولر (8 و47) وكريستيان بولسن (34).


ورفعت الدنمارك رصيدها الى 9 نقاط بفارق الاهداف امام تركيا التي تغلبت على البانيا بهدفين نظيفين سجلهما نجاتي اتيس (3 من ركلة جزاء) والفين بيكيري (5 خطأ في مرماه).


بدأ أصحاب الارض المباراة بقوة وتقدموا مبكرا بهدف سجله نجاتي اتيس من ركلة جزاء في الدقيقة الثالثة في مرمى اليون ليكا حارس البانيا.


    وبعد دقيقتين فقط ارتفعت النتيجة الى 2-صفر عندما اقتحم يلديراي ياشتورك منطقة جزاء البانيا وسدد كرة قوية اصطدمت بالمدافع الالباني ايلفن بيكيري وغيرت مسارها وسكنت المرمى.


ورغم تقدمهم المبكر لم يقدم الاتراك الذين تأهلوا للدور قبل النهائي لبطولة  كأس العالم 2002 الاداء المتوقع في مواجهة منتخب البانيا الذي فشل لاعبوه في استغلال  الفرص التي لاحت لهم.


وبهذا الفوز ارتفع رصيد تركيا الى تسع نقاط من ست مباريات وتلعب مع جورجيا يوم الاربعاء. وتجمد رصيد البانيا عند ست نقاط.


فرنسا تواصل نزيف النقاط على ارضها


   واصل المنتخب الفرنسي نزيف النقاط على ارضه بسقوطه في فخ التعادل السلبي امام ضيفه السويسري على استاد فرنسا وامام 69373 متفرجا أمس الاول السبت في باريس في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الرابعة.


وفشلت فرنسا في تحقيق أول فوز على أرضها تحت قيادة  مدربها ريمون دومينيك.


وكانت فرنسا فازت مرتين خارج أرضها لكنها تعادلت في ست مباريات متتالية كان اخرها أمس الاول، واهتزت شباك منتخب فرنسا مرتين فقط خلال اخر سبع مباريات.


وهو التعادل الثالث على التوالي لفرنسا على ارضها في التصفيات بعد الاول مع اسرائيل والثاني مع جمهورية ايرلندا.


وبقيت فرنسا في المركز الثاني برصيد 9 نقاط بفارق الاهداف خلف جمهورية ايرلندا التي تعادلت مع اسرائيل 1-1 امس الاول في تل ابيب.


وازدادت مهمة فرنسا صعوبة لانها ستلعب ضد المنتخبات الثلاثة خارج ارضها وستكون البداية الاربعاء المقبل ضد اسرائيل.


وخاضت فرنسا المباراة في غياب مهاجمها تييري هنري بسبب الاصابة، وكادت تخرج منهزمة لولا التدخلات الحاسمة للحارس فابيان بارتيز.


وكانت البداية لفرنسا بتسديدة قوية لباتريك فييرا لامست القائم، وردت سويسرا بمحاولاتين خطيرتين لكل من غيغاكس (5) وديجين (6).

وكاد فييرا يفتتح التسجيل بضربة رأسية بد ان المدافع فوغل ابعدها من باب المرمى (22)، وتسديدة على الطائر لدافيد تريزيغيه فوق المرمى (25)، واخرى لسيلفان ويلتورد تصدى لها الحارس (32).


وتابع المنتخب الفرنسي ضغطه في الشوط الثاني، وأهدر ويلتود فرصة ذهبية عندما تلقى كرة من بيدريتي سددها في الحارس (49)، ثم فشل ويلتورد في متابعة الكرة داخل المرمى الخالي اثر كرة من فيكاش دورسو (53).


وتهيأت الكرة امام تريزيغيه في نقطة الجزاء بيد انه سدد الكرة فوق المرمى (77).


بولندا تكتسح اذربيجان


   حققت بولندا فوزا ساحقا على ضيفتها اذربيجان 8-صفر أمس الاول السبت في وارسو في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة السادسة.


وسجل توماس فرانكوفسكي (12 و63 و67) وافتانديي حادجييف (16) وكميل كوسوفسكي (41) وياتشيك كرزينوفيك (72) وماريك ساغانوفسكي (84 و90) الاهداف.


وفي وارسو بدا لاعبو اذربيجان كالهواة أمام منتخب بولندي يلعب بسرعة ويقوده المهاجم توماس فرانكوفسكي الذي سجل ثلاثة اهداف.


فقد وضع فرانكوفسكي بولندا في المقدمة في الدقيقة 12 ثم احرز مدافع اذربيجان هاجييف هدفا كوميديا في مرماه ثم اصبحت النتيجة 3-صفر عندما سجل لاعب الوسط كميل كوسوفسكي هدفا ثالثا قبل نهاية الشوط الاول.


واكمل فرانكوفسكي ثلاثيته باحراز هدفين في الدقيقتين 63 و66.


وأضاف ياجيك كريزونفيك الهدف السادس لبولندا بمجهود فردي رائع في الدقيقة 71 واختتم اللاعب البديل ماريك ساجنوفسكي هذه السيمفونية الرائعة باحراز هدفين  متتاليين في الدقيقتين 84 و89.


الفوز الاول لبلجيكا


فازت بلجيكا على البوسنة 4-1 أمس الاول السبت في بروكسل في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة السابعة.


وسجل ايميل مبينزا (15 و54) وكوين دايردن (44) وتوماس بوفل (76) اهداف بلجيكا، وزلاتان يراموفيتش (1) هدف البوسنة.


وهو الفوز الاول للمنتخب البلجيكي في التصفيات حيث خسر مرتين وسقط في فخ التعادل مرة واحدة، فرفع رصيده الى 4 نقاط انتزع بها المركز الرابع من البوسنة التي تراجعت الى المركز الخامس بعدما تجمد رصيدها عند نقطتين من 3 مباريات.


وكان المنتخب البوسني البادىء بالتسجيل بيد انه لم ينجح في الحفاظ على تقدمه وتلقت شباكه 4 اهداف.


تقدمت البوسنة بهدف مفاجىء سجله زلاتان بايراموفيتش في الدقيقة الاولى من اللقاء.


وتعادلت بلجيكا بهدف سجله اميلي مبينزا في الدقيقة 15.


وقبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الاول تقدمت بلجيكا 2-1 بهدف سجله كوين داردين. وسجل مبينزا هدفه الثاني والثالث لبلجيكا في الدقيقة 54.


وأحرز توماس بافل الهدف الرابع والاخير في الدقيقة 76.


وبهذا الفوز ارتفع رصيد بلجيكا الى أربع نقاط من أربع مباريات لتحتل المركز الرابع. وتحتل البوسنة المركز الخامس وقبل الاخير برصيد نقطتين من ثلاث مباريات.


وتتصدر صربيا والجبل الاسود المجموعة برصيد عشر نقاط من أربع مباريات تليها  اسبانيا ولها ثماني نقاط ثم ليتوانيا بفارق الاهداف.


وتلعب بلجيكا خارج أرضها يوم الاربعاء أمام منتخب سان مارينو التي تتذيل المجموعة بدون نقاط، كما تلعب البوسنة مع ليتوانيا وتستضيف صربيا منتخب اسبانيا.


وفي المجموعة الثالثة نجح المنتخب السلوفاكي في تحويل تخلفه بهدف إلى فوز ثمين 2-1 على مضيفه الاستوني، وسجل هدفي المنتخب السلوفاكي ماريك مينتال ولوبوس رايتر في الدقيقتين 59و66 بينما سجل هدف استونيا اللاعب أندريس أوبر في الدقيقة 58.


ورفع المنتخب السلوفاكي رصيده إلى عشر نقاط في المركز الثاني بالمجموعة بينما تجمد رصيد استونيا عند سبع نقاط في المركز الخامس.


وفي إطار نفس المجموعة فاز المنتخب الروسي على مضيفه منتخب ليشتنشتاين بهدفين سجلهما ألكسندر كيرزاكوف وأندري كارياكا في الدقيقتين 23 و37 مقابل هدف سجله توماس بيك من ليشتنشتاين في الدقيقة 40 ليرفع المنتخب الروسي رصيده إلى سبع نقاط ويصعد للمركز الثالث بينما تجمد رصيد ليشنشتاين عند أربع نقاط في المركز السادس قبل الاخير.


نتائج الجولة السادسة


- المجموعة الاولى:
ارمينيا - اندورا 2-1
تشيكيا - فنلندا 4-3
رومانيا - هولندا صفر-2


- المجموعة الثانية:
تركيا - البانيا 2-صفر
جورجيا - اليونان 1-3
الدنمارك - كازاخستان 3-صفر


- المجموعة الثالثة:
ليشتنشتاين - روسيا 1-2
استونيا - سلوفاكيا 1-2


- المجموعة الرابعة:
فرنسا - سويسرا صفر-صفر
اسرائيل - جمهورية ايرلندا 1-1


- المجموعة الخامسة:
ايطاليا - اسكتلندا 2-صفر


- المجموعة السادسة:
انجلترا - ايرلندا الشمالية 4-صفر
بولندا - اذربيجان 8-صفر
ويلز - النمسا صفر-2


- المجموعة السابعة:
بلجيكا - البوسنة 4-1


- المجموعة الثامنة:
كرواتيا - ايسلندا 4-صفر
بلغاريا - السويد صفر-3 

التعليق