الفيصلي وكفرسوم يحثان الخطى نحو الفوز

تم نشره في الأحد 27 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • الفيصلي وكفرسوم يحثان الخطى نحو الفوز

في لقاء مؤجل من الاسبوع الثاني عشر للدوري الممتاز

بطاقة المباراة


المكان: ستاد الامير محمد- الزرقاء
الزمان: الساعة الرابعة عصرا
الحدث: المباراة المؤجلة من الاسبوع 12 للدوري الممتاز
الرصيد النقطي: للفيصلي 27
لكفر سوم 12
مباراة الذهاب: 2/صفر للفيصلي


مهمة متواصلة


  يواصل الفيصلي تنفيذ الجزء المتبقي من مبارياته المؤجلة في الدوري الممتاز وذلك عندما يستضيف كفرسوم في اللقاء المؤجل من الاسبوع الثاني عشر والذي سيجمع الفريقين عند الساعة الرابعة من عصر اليوم على ستاد الامير محمد في مدينة الزرقاء, وهو لقاء حساس بالنسبة للفريقين, فالفيصلي يرنو الى تحقيق الفوز بغية الاقتراب اكثر من المتصدر فريق الوحدات والابقاء على حظوظه قائمة في الاحتفاظ باللقب للعام السادس على التوالي فيما يشكل اللقاء هامشا كبيرا من الطموح لفريق كفرسوم لمواصلة الانتصارات والابتعاد نهائيا عن دائرة الخطر.


  فنيا تبدو كفة الفيصلي هي الارجح لتحقيق الفوز لوجود عناصر متميزة ومتفوقة في صفوفه, خاصة وان البدلاء بمستوي اللاعبين الموجودين على ارض الملعب, كان نجوم الفريق يدركون جيدا ان كفر سوم يظهر بصورة طيبة امام الفرق الكبيرة بالذات ولهذا فإن لاعبي الفيصلي سيتعاملون بجدية مع مجريات اللقاء خشية دفع ثمن التسرع غاليا....

 لذلك سيكون الاندفاع نحو مرمى الجراح حارس كفر سوم مدروس وموزون خاصة وان كفرسوم يمتاز بإجادة تشييد السواتر الدفاعية بقيادة بكر عبيدات ومحمد عبد الكريم والبطاينة رغم غياب المدافع المحترف سيد حلمي, ويجيد سليمان وعمر حمزة وعبدالله عبيدات ادوار الرقابة على لاعبي الوسط لمنعهم من حرية البناء والتقدم لاسناد المهاجمين, ومن هنا فإن صحة قصي ابو عالية واركان نجيب تبدو صعبة بالتحرك وخلق المساحات امام الجوخدار ومؤيد سليم.

 وهنا تبرز اهمية دور المتألق خالد سعد وعبد الهادي المحارمة من خلال الانطلاقات السريعة وعكس الكرات العرضية حيث يجيد الجوخدار ومؤيد التعامل مع تلك الكرات, الى جانب التركيز على التسديد المباغت عبر خالد سعد ومؤيد سليم وحاتم عقل الذي سيكون له دور مزدوج في مراقبة تحركات الرياضة والتقدم لاسناد خط الوسط. وثمة نقطة مهمة يدركها الفريق تكمن في اهمية التسجيل في وقت مبكر لأن دفاع كفرسوم يستخدم قوته مع مرور الوقت وهذه نقطة ستكون في مقدمة حسابات جوخدار ومؤيد وسعد والمحارمة.


  على الجانب المقابل يدرك مدرب كفر سوم محمد فلاح عبيدات بأن فريق الفيصلي ليس فريقا سهال ويعرف تماما بأن الروح المعنوية العالية التي استحدثها فريقه من الفوز على فريق الاهلي وكفرسوم لن تكون في مقدورها وقف اطماع الفيصلاوية ومواصلة تحقيق النتائج الايجابية ان لم تكن مدعومة بتكتيك ملائم وانتهاج اسلوب حذر في التعامل مع الاحداث والعمل على مراقبة لاعبي الفيصلي اولا قبل التفكير بشن الهجمات السريعة التي يجيد الفريق تنفيذها...

ولدى الرياضة وعاصم تركي وبكر عبيوني الكثير ليقدموه امام الفيصلي ومسألة الهروب عن الرقابة هي مسألة وقت لا اكثر ويدركها اكثر منهم سليمان عبيدات وحسن عارف وعبدالله عبيدات, وهم يجيدون استغلال المساحات التي قد يخلفها تقدم حاتم عقل وخالد سعد ومحمد خميس...

وتبقى ورقة الفريق الرابحة متمثلة في خبرة حارسه محمود الجراح الذي اسهم برفع بورصة فريقه في العلالي خلال المباريات الماضية لذلك من المتوقع ان يقدم كفرسوم عرضا لائقا يعكس التطور الذي اصاب الفريق في الفترة الاخيرة.


التشكيلة المتوقعة للفريقين


الفيصلي:
عامر شفيع, محمد خميس, محمد زهير, عدنان عوض, خالد سعد, قصي ابو عالية, حاتم عقل, عبد الهادي محارمة "عبد الاله الحناحنة", مؤيد سليم " خالد نمر" اركان نجيب, هيثم الشبول, نادر جوخدار "سمعان هلسة".


كفرسوم: محمود الجراح, بكر عبيدات, محمد عبدالكريم محمد حابس, محمد البطاينة, عمر حمزة, عبدالله عبيدات, سليمان عبيدات "شادي ابو علوش", حسن عبيدات, عاصم تركي, محمود الرياحنة, بكر عبيوني "شامان عبيدات".

التعليق