يوفنتوس ينتقد اللجنة الاولمبية الايطالية

تم نشره في السبت 19 آذار / مارس 2005. 09:00 صباحاً

روما - انتقد نادي يوفنتوس الايطالي لكرة القدم أمس الاول الخميس اللجنة الاولمبية الايطالية بعدما قال رئيسها جياني بيتروتشي إن ريكاردو أجريكولا طبيب فريق يوفنتوس يجب أن يترك عمله بسبب اتهامه بتوزيع المنشطات على لاعبي الفريق في التسعينيات.


وكان أجريكولا قد صدر بحقه العام الماضي حكم بالسجن لمدة 22 شهرا اثر إدانته بالاحتيال الرياضي وإعطاء لاعبي يوفنتوس مادة (إيبو) المنشطة بدون علمهم كما فرضت عليه غرامة تبلغ ألفي يورو لكن النادي سمح لاجريكولا (59 عاما) بالاحتفاظ بوظيفته في النادي خلال فترة نظر الطعن في الحكم.


وقال بيتروتشي أمس الاول الخميس "إذا تنحى أجريكولا عن عمله بشكل مؤقت سيكون ذلك أمرا يتسم بالحكمة ويستحق التقدير".


لكن النادي رفض هذا الاقتراح كما تصرف المحامون الموكلون عن النادي بغضب تجاه تصريحات بيتروتشي.


وقال النادي في بيان "نشكر بيتروتشي على اقتراحه لكن أجريكولا كان يدافع عن براءته دائما ويدافع عن نفسه أمام السلطات القضائية للحفاظ على سمعته الاحترافية.. ما زال هناك مبدأ دستوري يفترض براءة المتهم لحين تأكد إدانته بشكل نهائي".

التعليق