أرض الشمس المشرقة تريد الاستفادة من شمسها

تم نشره في السبت 19 آذار / مارس 2005. 09:00 صباحاً
  • أرض الشمس المشرقة تريد الاستفادة من شمسها

       طوكيو - نظم أعضاء في البرلمان الياباني تجمعا أمس طالبوا فيه بالاستفادة من نظام التوقيت الصيفي لتوفير الطاقة قائلين انه حان الوقت لليابان التي تعرف باسم أرض الشمس المشرقة لكي تستفيد من ضوء النهار.


واحتشد اعضاء من البرلمان من مختلف الاحزاب اليابانية ومن منظمات غير حكومية مؤيدة لنظام التوقيت الصيفي قرب مبنى البرلمان وتعهدوا بتمرير قانون "التوقيت الصيفي" خلال الدورة الحالية للبرلمان.


      وأحجم من قبل أعضاء البرلمان عن طرح مشروع قانون في هذا الصدد قائلين ان الرأي العام كان منقسما حوله لكنهم بدوا عازمين على تمرير القانون هذه المرة رافعين شعار البيئة. وقال تاكيو هيرانوما رئيس مجموعة البرلمانيين للحشد "في القرن الحادي والعشرين يجب ان نحمي هذه البيئة النفيسة التي نسميها الارض."  واضاف هيرانوما وهو عضو بارز في الحزب الديمقراطي الحر الحاكم "انها مسؤولية كبرى التي نحملها نحن البشر."


      وينص مشروع القانون على ان تقدم اليابان التوقيت الصيفي ساعة في أول يوم أحد في شهر نيسان (ابريل) على ان تؤخرها وتعود الى التوقيت الطبيعي الشتوي في الاحد الاخير من شهر تشرين الاول (اكتوبر).


وفي يوم 22 حزيران (يونيو) وهو أطول أيام العام تشرق الشمس في العاصمة اليابانية طوكيو الساعة 4.30 صباحا وتغرب نحو الساعة السابعة مساء.
وسيوفر تقديم الساعة للاستفادة من ضوء النهار مدة أطول والتبكير في الصباح بطقسه المنعش البارد نحو 930 مليون لتر من خام النفط و400 الف طن من انبعاثات ثاني اكسيد الكربون في العام وذلك طبقا لارقام منظمة غير حكومية مشاركة في التجمع.


ويقول مؤيدو القانون انه بالاضافة الى توفير الطاقة سيوفر تقديم الساعة  لليابانيين ساعة في المساء يقضونها مع اسرهم.

 

التعليق