الألمان يحتجون على فيلم يتضمن مشاهد عنف

تم نشره في الأحد 13 آذار / مارس 2005. 09:00 صباحاً

 

 برلين  -
 
       قالت شركة لتوزيع أفلام سينمائية إن المشاهدين في ألمانيا احتجوا ضد فيلم الرعب "كريب" (زحف) للمخرج كريستوفر سميث وقالوا إنه يتضمن كثيرا من مشاهد العنف كان يتعين قصر مشاهدتها على الناضجين فقط.


وتلقت شركة (إكس-فيرليه) لتوزيع الافلام في ألمانيا آلاف الاتصالات الهاتفية والرسائل الالكترونية احتجاجا على مشاهد عنف تتضمن إحداها شق رقبة رجل ومشهد آخر يتضمن نزع أحشاء رجل. وقالت أنيا اوستير المتحدثة باسم شركة (إكس-فيرليه) لوكالةالانباء الالمانية (د ب أ) إن "الفيلم يحتوي بالفعل على بعض مشاهد العنف غير المقبولة التي لا يتحملها الكثيرون".


     لكن أوستير قالت إن لجنة تقييم صناعة الافلام المعروفة باسم لجنة(إف.إسٍ.كي) صرحت بعرض الفيلم المرعب دون حذف مشاهد منه لمشاهدين تزيد أعمارهم على 16 عاما.


وقالت "يمكننا فقط التحرك في نطاق توصيات اللجنة التي قالت إن الفيلم يمكن عرضه على مشاهدين ابتداء من عمر 16 عاما دون حذف أي مشاهد".

التعليق