الكلية مفتوحة لكل الأوساط الرياضية في المحافظة.

تم نشره في الأحد 6 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • الكلية مفتوحة لكل الأوساط الرياضية في المحافظة.

 د. حميدان .. عميد كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة

     في عام 1999م تأسست كلية علوم الرياضة في جامعة مؤتة على تركة قسم التربية الرياضية الذي كان يتبع كلية العلوم التربوية،ومنذ ذلك التاريخ بدأت الرياضة في الجامعة تأخذ وضعا افضل من ذي قبل ...." الغد" زارت الكلية وكان اللقاء مع عميد الكلية د. يوسف حميدان.


 مرحلة الإنتقال من القسم إلى الكلية ماذا أوجدت ؟


    د. يوسف/ لقد واكب هذه النقلة افتتاح قسم التأهيل الرياضي إضافة لقسم التربية الرياضية والقسم الجديد يحتاج لمنشآت جديدة حيث قمنا بتوفير مختبر للتأهيل الرياضي مع أجهزته الضرورية والأجهزة الطبية المساعدة وننتظر افتتاح المختبر الفسيولوجي،كما اخذ بعين الاعتبار عند إنشاء المسبح قسم التأهيل بتوفير التجهيزات الخاصة بذلك...وعندما كان القسم الرياضي خرجنا (420) طالب ومنذ نشأت الكلية عام 1999 هناك (1200) طالب ، كما أن عدد الهيئة التدريسية ارتفع من (14) عضو في القسم إلى (23) في الكلية.


هل ترى أن يكون عميد كلية علوم الرياضة من أهل الرياضة؟


د.يوسف/ الموقع إداري ولا يشترط هنا أن يكون المسؤول متخصصا وهنا يأتي دور مساعديه الذين يقدمون المشورة الفنية ووظيفة العميد هي منصب إداري أكاديمي يحتاج لمهارة أكاديمية وقيادية في مجال الإدارة وليس في مجال التخصص مثل الوزراء .


ما مدى الرضى عن الواقع الحالي..؟
د. يوسف/ لي عامان وهناك عدم رضى عن البنية التحتية للكلية نظرا لظروف الجامعة المالية ونحتاج لمرافق ضرورية وندرسها حاليا بعمق وهي ملعب مميز لكرة القدم ومضمار للجري ومختبر عام للتأهيل الرياضي ونتمنى أن ترى النور قريبا ورغم ذلك نعتز بما وصلنا له حيث لدينا كفاءات بشرية متميزة ونرعى طلابنا بأعلى المستويات أكاديميا وبدنيا ومما يدل على ذلك إننا نرسل طلابنا للمسابح في عمان والزرقاء بانتظار افتتاح مسبحنا العام القادم.


 برنامج الماجستير..


د.يوسف/ طرحنا الموضوع منذ ثلاثة اشهر ورفضه مجلس الأمناء لضعف البنية التحتية وسنحاول طرح برامج جديدة للماجستير تتناسب مع واقع الكلية .


 الهيئه التدريسية والواسطة ...


د. يوسف/ يتم التعيين وفق الحاجة الفعلية ولا وجود للمجاملة أو الواسطة في تعيين أعضاء هيئة التدريس لأنها تتم من خلال لجان ومجلس عمداء، وبالنسبة لغير المتفرغين لا يوجد سوى عضو واحد فقط.


 قبول طلبة الرياضة...


د.يوسف/ الوضع الحالي غير مناسب وارى بأجراء اختبار موحد لكل كليات الرياضة في الجامعات ومن ثم توزيعهم على الجامعات أي على أساس اختبار واحد و أسس واحدة.


 وضع قاعة الجمباز..


د.يوسف/ القاعة الحالية عبارة عن قاعة محاضرات 15×15م ويوجد بها الأجهزة المطلوبة لمادتي 1و2 بينما المتقدم (التخصص) فالصالة الرئيسية 45×25م مجهزة تماما لتركيب أي أجهزة حديثة ومتطورة ولكن لكثرة استخدام الصالة يصعب تركيب الأجهزة فيها.


 واقع خريجي التأهيل الرياضي...


د.يوسف/ هؤلاء الطلبة خلال دراستهم يطبقون في مستشفى الكرك الحكومي ولقد خاطبنا وزارة الصحة من اجل التعيين ولكن رد الوزارة انه لا يوجد قانون لتعيين خريجي الرياضة وان مجال عملهم في مراكز اللياقة والأندية والفنادق والمنتجعات السياحية و أود أن أقول أن نسبة البطالة عند خريجي التأهيل الرياضي اقل بكثير من التخصصات الأخرى ونحن نتابع خريجينا وبشكل شخصي وسنعمل مستقبلا على وضع برنامج لمتابعة الخريجين وتسويقهم.

التعليق