ملف سياسي عن "جنين"

تم نشره في الأحد 6 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً

   أصدر مركز جنين للدراسات الإستراتيجية ملف شهر شباط (فبراير) الخاص بالمشتركين والذي حمل عنوان (التقرير السنوي لمركز جافي: الميزان الإستراتيجي في الشرق الأوسط لعام 2004).


ويركز التقرير على تيار المحافظين الجدد الذين رأوا من الشرق الأوسط أرضاً خصبة لأيديولوجيتهم السياسية، كما يبحث الإصدار في صورة المنطقة العربية بعد احتلال العراق .


من المحاور المهمة في هذا الإصدار التوازن العسكري بين مصر وإسرائيل، ومدى التقدم الذي حققته القوات المسلحة المصرية بالإضافة إلى العلاقات بين الجانبين خاصة بعد مرور خمسة وعشرين عاماً على توقيع معاهدة كامب ديفيد ليصل إلى نتيجة هامة وهي أن المواجهة العسكرية بين الطرفين لن تكون من الاحتمالات القريبة.  


   والقضية الرئيسة التي أخذت جل التحليل هي الاحتلال الأميركي للعراق وتداعياته ودور اللاعبين فيه، كما انه أثار تساؤلات مقلقة وقد تكون مرعبة لهؤلاء اللاعبين وللذين ترتبط مصالحهم وربما بقاؤهم بهذا الاحتلال ماذا لو نجح مشروع الاحتلال والديمقراطية الأميركية في العراق؟ وماذا لو فشل؟ كيف سيكون وضع إسرائيل والدول المتحالفة مع واشنطن؟ وكيف سيؤثر ذلك على مكانة الولايات المتحدة إقليميا وعالمياً وعلى قدرتها على الردع؟ هل فشل التجربة الأميركية في العراق- في حال حدوثه- هو الخطر الوحيد الذي يتهدد أنظمة الشرق الأوسط ، حتى الدول النفطية ، أم أن هناك خطراً اشد وأقسى؟


تساؤلات كثيرة وشكوك اكثر يثيرها هذا التقرير المشفوع بأرقام وإحصائيات موثقة جمعها محللون ومتخصصون في الشؤون العسكرية والسياسية والاقتصادية عن هذه المنطقة المضطربة من العالم، ولا غنى عن قراءته للمهتمين وصناع القرار.

التعليق