تجديد وتحوير الملابس القديمة..تنمية وفن

تم نشره في الأربعاء 23 شباط / فبراير 2005. 09:00 صباحاً
  • تجديد وتحوير الملابس القديمة..تنمية وفن


     تحوير الملابس القديمة قد يتم على مستوى مشاريع صغيرة شخصية ،او بواسطة الورش البسيطة للخياطة, او قد يتم على مستوى واسع ايضا, حيث تدعو الحاجة الى تحوير او تطوير بعض الملبوسات وذلك بتغيير الموديل حسب المستطاع، او باضافة لمسات فنية مثل الايشاربات او الاحزمة او الياقات او الاساور او التطريز.


    ان هذا العمل لا يقف عند النواحي الاقتصادية فقط, وانما يتعداه الى جوانب مهمة في الابداع والابتكار والتجديد ايضا.


     تقوم بعض الورش بجمع الملابس التي اصبحت غير مرغوبة  او قديمة out of fasion  من قبل المستهلكين بالسوق, وتضع لها خططا مدروسة من اجل تحويرها وتطويرها، اما بتغيير الموديل جذريا او باضافات فنية اخرى, كتنزيل الاقمشة الملونة او الطباعة الملونة او التطريز.وكذلك تقوم احيانا بتحوير ملابس الكبار الى ملابس اطفال او تحوير ملابس الاطفال الى اشكال اخرى.


    وعلى مستوى العمل الفردي الشخصي, ومن اجل التطوير والتدبير والتحديث يمكن تغيير ملابس الكبار المستعملة وغير المستهلكة الى ملابس للاطفال، او تكبير ملابس الاطفال باضافات من الخطوط والحافات الملونة في اجزاء من الملابس, كنهاية البلوز ونهاية القميص او الفستان وجوانبها ومنتصف الاكمام طولا وعرضا, واضافة ياقات او اساور للاكمام .


    وعند تحوير ملابس الكبار المحايدة او الترابية الالوان من سراويل وتنانير الى ملابس للاطفال يمكن اضافة الالوان الزاهية لتحديثها او توصيل القطع بواسطة التطريز.


    ان حاجة الطفل الملحة الى المزيد من الملابس بسبب طبيعة نموه الجسدي المستمر، وحاجته النفسية والعقلية الى الجديد والعديد من القطع الملبسية, تدعو الى التفكير بكل ما يسعد الطفل ويساعده على اجتياز مراحله العمرية وبما يتلاءم والظروف الاقتصادية على المستوى الفردي او الجماعي،  ولكن النمو العقلي والنفسي والجسمي للطفل لا ينتظر بل ان استمراره يجعل المهتمين به يفكرون بكل ما هو جديد لاسعاده.


    تنوع الاضافات الفنية يرجع الى مهارة القائمين عليها فبالاضافة الى ما تقدم ذكره من وسائل،يمكن الرسم بالالوان الخاصة بالملابس مثلا، او لصق الفصوص (الستراس) في مواد خاصة على الالبسة ، وبالامكان وضع الاشرطة او الكلف او التطريز بالماكنة او باليد ،مع وضع الازرار الجميلة او الخرز ،او الورود الصناعية والخيوط اللماعة لتبدو بعدها تلك القطعة الملبسية بشكل جميل ومختلف تماما عما كانت عليه من ناحية الشكل او الحجم او التصميم البنائي او الزخرفي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لكم (نونه القيسي)

    الجمعة 12 كانون الأول / ديسمبر 2014.
    روعه وافكار راقيه