"الحنونة" تقدم لوحات فلوكلورية على مسرح مركز الحسين اليوم

تم نشره في السبت 5 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً
  • "الحنونة" تقدم لوحات فلوكلورية على مسرح مركز الحسين اليوم

عمان- في اطار احتفالات امانة عمان الكبرى بعيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين تحيي في السابعة من مساء اليوم فرقة الحنونة للتراث والثقافة الشعبية حفلا غنائيا دراميا راقصا.

    وتقدم الفرقة التي انطلق مشوارها الفني مطلع تسعينيات القرن الماضي وسجلت في وزارة الثقافة باسم "جمعية الحنونة للثقافة الشعبية" العام 1993 في حفل اليوم مقاطع من "زمن النعمان" التي قدمت اول مرة في احتفالات بيت لحم في الالفية الثالثة "بيت لحم 2000" ومقاطع من "سيرة سالم" التي قدمت اول مرة العام 1996 من اخراج خالد طريفي, ومقاطع من الشمالية اضافة الى لوحاتهم الفلوكلورية ودبكاتهم التي عودوا جمهورهم عليها.

     ويرتبط اسم الحنونة بمشروع جاد يعمل القائمون على تحقيقه بتطوير الفنون التراثية التي قدمها ويقدمها اعضاء الفرقة منذ الجيل الاول وحتى الجيل الخامس ممن تعاقبوا عليها وصولا كما اسماه احد مؤسسيها ومؤلف معظم كلمات اغنياتها سعادة صالح "الباليه الشعبي", ولتحقيق هذا المنجز الابداعي استعانت الفرقة خصوصا في بداياتها بمدربين عرب واجانب وعزف معهم على مدى مسيرتهم عازفون متخصصون على الآلات الوترية والايقاعية والهوائية وآلات النفخ والنقر, ما جعل تجربة الحنونة التي قدمت رمضان الماضي على مسرح كلية ترسانطة لوحات تراثية حملت عنوان "رمضان في الذاكرة الشعبية" تضمنت لوحات ألعاب الاطفال الشعبية المرتبطة بشهر الصيام, وألقت اللوحات ضوءا على الطقوس الشعبية في ذلك الشهر, منذ ترقب هلاله وحتى الوصول الى يوم العيد.

    وانطلقت تجربة الحنونة بالعرض الفني "سيرة حياة" الذي عرض العام 1991 من اخراج فتحي عبدالرحمن في كل من ايطاليا وتونس اضافة لعروضه المحلية, وقدمت العام 1996 "غزالة المرج".

التعليق