أمريكية من أصل هايتي تفوز بأول جائزة للقصة القصيرة في أمريكا

تم نشره في الجمعة 28 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً

  نيويورك- أصبحت ادويدج دانتيكات وهي امريكية من أصل هايتي أول فائزة بجائزة القصة وهي جائزة سنوية جديدة لتكريم  الكتب التي تحتوي على مجموعات من القصص القصيرة.

وفازت بالجائزة ليلة اول من أمس الأربعاء دانتيكات التي ولدت في هايتي وجاءت للولايات المتحدة عندما كان عمرها 12 عاما عن مجموعتها بعنوان "كسارة الندى".  وتتضمن الجائزة شيكا بمبلغ 20 ألف دولار. وتدور القصص القصيرة المترابطة حول هايتيين تأثرت حياتهم جميعا بتصرفات حلاق وضيع من بروكلين له ماض سري كحارس سجن قاس في عهد دوفالييه دكتاتور هايتي. وقالت دانتيكات لجمهور في مانهاتن إنها "فخورة جدا" بحصولها على الجائزة. 

وأشارت مازحة إلى أن شريكها في الحفل علق للتو بأن الجوائز "تشبه جوائز  الأوسكار" بعدما قرأت الممثلات جين كارتن وكيت برتون وسونيا مانزانو قصصا من  الأعمال الثلاثة الفائزة. 

والعملان الآخران الفائزان هما مجموعة "أفكار السماء" لجوان سيلبر وتتضمن  قصصا تتناول أحداثا تمتد من فرنسا ونيويورك اليوم إلى الصين ابان ثورة  البوكسر ومجموعة "السيرك في الشتاء" لكاثي داي وهي عمل ملحمي يحكي قصصا لثلاثة أجيال من لاعبي سيرك في ليما بولاية انديانا الأمريكية.

وكانت مجموعة سيلبر مرشحة للفوز بالجائزة القومية للكتاب في الشهر الماضي.
لكن مجموعة دانتيكات هي التي نالت إعجاب لجنة التحكيم التي ضمت المؤلف دان  تشوان وآن كريستوفر الناشرة في شيكاجو وبريجيد هيوز رئيس التحرير التنفيذية  لمجلة باريس ريفيو.

التعليق