تدشين اكبر طائرة مدنية في العالم ايرباص "A380" ذات الطابقين بسعة 555 مقعدا

تم نشره في الأربعاء 19 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • تدشين اكبر طائرة مدنية في العالم ايرباص "A380" ذات الطابقين بسعة 555 مقعدا

شركات الطيران تخصص 40 مليار دولار لشراء الطائرة الجديدة

تولوز (فرنسا) -  أقامت شركة ايرباص صانعة الطائرات احتفالا إعلاميا ضخما امس لطائرتها الجديدة ايه-380 التي جاء وزنها أكبر من المطلوب وميزانيتها أكثر من المقرر وما زالت رابضة على الأرض لكن العالم اشاد بها باعتبارها اكبر طائرة في  العالم ويقول مصمموها انها ستغير شكل حركة الطيران.

 وكان من بين المدعوين الذين ألقوا النظرة الأولى على طائرة ايرباص الجديدة الرئيس الفرنسي جاك شيراك والمستشار الألماني جيرهارد شرودر ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير ورئيس الوزراء الاسباني خوسيه لويس رودريجيث  ثاباتيرو.

 ودشنت امس رسميا أكبر طائرة مدنية في التاريخ في مقر تجميعها  النهائي في تولوز في جنوب غرب فرنسا. وخصصت شركات الطيران نحو 40 مليار دولار لشراء الطائرة الجديدة ذات الطابقين التي تسع 555 مقعدا متوقعة أن تخفض تكاليف التشغيل وتدعم الأرباح التي خفضها ارتفاع أسعار النفط وتباطؤ حركة الطيران والسياحة العالمية منذ عام 2001.

 وتلقت ايرباص 149 طلبية أو تعهدا بالشراء من 14 شركة طيران  للطائرة التي يقول نويل فورجار رئيس ايرباص إن من المقرر أن تقوم بأول رحلة لها في اذار (مارس) أو نيسان (ابريل) المقبلين. ومن المقرر ان تدخل الخدمة في عام 2006.

 وقال فورجار لمحطة إذاعة ار.تي.ال الفرنسية "شيء واحد لا يثير قلقنا هو النجاح التجاري لهذه الطائرة." واضاف مشيرا إلى حجم المبيعات المستهدف لتعويض تكاليف انتاج الطائرة التي يبلغ سعر بيعها 260 مليون دولار ومن المتوقع أن تحقق وفرا في التكلفة بنسبة 15% للراكب في الميل الواحد بالمقارنة بطائرة بوينج 747-400  "سنبيع أكثر بكثير من 250." وتابع "سنبيع ما بين 700 و750. فالمعروف أنها طائرة ستظل تعمل ما بين 30 و40 عاما."

 وأكد فورجار للمرة الأولى في مؤتمر صحفي أن ايرباص تجري محادثات مع  الصين لبيعها الطائرة الجديدة. وقال انه واثق من ابرام الصفقة في اذار (مارس) أو نيسان (ابريل) المقبلين.

 وقال فولفجانج مايرهوبر رئيس شركة دويتشه لوفتهانزا الالمانية انه يتوقع ان تطلب شركته شراء 15 طائرة.

 وكلفت الطائرة ايرباص وحملة اسهمها وهما مجموعة الطيران الأوروبية  اي.ايه.دي.اس وشركة بي.ايه.إي سيستمز نحو 12 مليار يورو منها 1.45 مليار يورو تتعلق جزئيا بخفض وزن الطائرة.

 ويبلغ طول هذه الطائرة العملاقة 73 مترا وارتفاعها 24 مترا. وهي الطائرة الاولى التي يتم انتاجها في سلسلة النماذج المخصصة للتجارب التي تشمل ثلاث طائرات اخرى.

 وسيؤدي انتاج هذه الطائرة الى كسر احتكار سوق الطائرات العملاقة من قبل  "البوينغ 747". حيث يمكنها ان تقل  555 شخصا في ثلاث درجات في رحلات  الـ15 الف كيلومتر واكثر من 800 راكب في رحلات التشارتر.

 وقال جون ليهي المدير التجاري لشركة ايرباص إن وزن طائرة ايرباص ايه-380 العملاقة  يزيد خمسة أطنان عن المواصفات المتفق عليها ولكن الزيادة تقل عن واحد بالمئة  من الحد الاقصى للوزن وشركات الطيران ليست منزعجة من الامر.

 واضاف ليهي لشبكة تلفزيون سي.ان.بي.سي، "شركات الطيران ليست منزعجة على الاطلاق. تجاوزنا الوزن المحدد في المواصفات الاصلية بنحو خمسة أطنان ولكن هذا يقل عن واحد بالمئة من الوزن الاقصى للاقلاع وهو 560 طنا."

 وقال نويل فورجير إن رئيس ايرباص إن الشركة تلقت 149 طلبية وتعهدا  بالشراء من 14 شركة طيران للطائرة ايه-380 التي ستقوم برحلتها الاولى في اذار(مارس) او نيسان(ابريل) المقبلين .

 وعلى هامش مراسم تدشين الطائرة قال الشيخ أحمد  بن سيف ال نهيان رئيس شركة طيران الاتحاد "إن الشركة تعتزم اختيار محركات للطائرات الاربع التي حجزتها من طراز ايرباص ايه 380 العملاق في الاسبوعين المقبلين".

 واضاف "قريبا... خلال الاسبوعين المقبلين" في اشارة الى موعد البت في نوع المحركات.

 وتعاونت شركتا جنرال الكتريك وبرات اند ويتني الامريكيتان في تصنيع محرك جديدة للطائرة التي تعمل بأربعة محركات في حين أن شركة رولزرويس البريطانية تعرض محركا بديلا.

 وفيما يلي معلومات عن هذه الطائرة العملاقة:
 - الطائرة ايه-380 أوسع بمقدار 15 مترا وأعلى بأربعة أمتار وأطول بمترين وأثقل 118 طنا من طائرة بوينج 747 جامبو التي كانت أكبر طائرة في العالم على  مدى العقود الأربعة الماضية.

 - تشبه الطائرة ايه-380 طائرة بوينج 747 جامبو لكن طابقها الأعلى ممتد حتى الذيل.

 - يعادل طول الطائرة طول ثمانية من حافلات لندن الشهيرة وتتسع المساحة بين طرفي جناحي الطائرة لصف 70 سيارة.

 - وتسع الطائرة الجديدة 555 راكبا في الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال  والدرجة الاقتصادية بينما تسع الطائرة بوينج 747 التي تصف مقاعدها بالطريقة  نفسها 416 راكبا.

 -وتضم الطائرة الجديدة ركنا للمشروبات وحجرات للبلياردو وكبائن  للاستحمام ومكتبات كما تضم منطقة مخصصة للنوم لافراد الطاقم أسفل قمرة  الركاب.

 - عرض جناحي الطائرة الذي يبلغ 79.8 مترا يعني أن الطائرة أكبر من أن  تسعها أغلب مرابض الطائرات في المطارات. وخصصت شركة بي.ايه.ايه التي  تدير مطارات بريطانيا ميزانية قدرها 450 مليون جنيه استرليني (842 مليون دولار) لإقامة منشآت أكبر حجما يمكنها استقبال هذه الطائرة العملاقة.

 - عند الإقلاع تولد المحركات الأربعة من طراز ترنت-900 التي انتجتها شركة  رولز رويس قوة دفع تعادل قوة 3500 سيارة.

 - وبالطائرة 16 بابا للركاب ومخرجين للطوارئ على الجانبين بمنزلق طوله  ثمانية أمتار.

 - وتعاقد 14 عميلا على شراء 149 طائرة ايه-380 حتى الآن ومن بين العملاء  11 شركة طيران وشركتا شحن وشركة تأجير طائرات. وستحصل شركة طيران الإمارات  ومقرها دبي على أكبر أسطول من طائرات ايه-380 وهو مؤلف من 45 طائرة.

 - ويتوقع العملاء ان تحقق الطائرة الجديدة وفرا بنسبة 15 بالمئة على الاقل  في تكلفة الميل للراكب بالمقارنة بطائرات 747-400 .

 - ويبلغ سعر الطائرة ايه-380 نحو 260 مليون دولار بالمقارنة مع 210 ملايين  دولار لطائرات بوينج 747-400. وعادة ما تقدم الشركتان خصومات على السعر.

 - وستكون شركة طيران سنغافورة أول من يشغل طائرات ايه-380 المقرر أن  تتسلمها في الربع الأول من عام 2006.

 - ستستخدم هذه الطائرة بدرجة أكبر على الطرق الطويلة التي تربط اسيا والشرق الأوسط بأوروبا والولايات المتحدة. كما ينتظر أن تكون الرحلات الجوية  من وإلى استراليا سوقا كبيرة لهذه الطائرة كذلك.

 - ومن المطارات التي تستعد لاستقبال هذه الطائرة مطار هيثرو بلندن ومطار جون كندي بنيويورك ومطارات لوس انجليس وطوكيو وسول وهونج كونج وبانكوك وسنغافورة وفرانكفورت.

 ومن حيث الحجم هذه الطائرة أكبر من أي طائرة تقريبا صنعت في العالم. فقد  كانت طائرة سبروس جوس سيئة الطالع التي صنعها هاوارد هيوز وطارت مرة واحدة  في عام 1947 وصممت لنقل 750 جنديا ذات عرض أطول للجناحين لتسع محركاتها  الثمانية لكنها كانت أقصر من ايه-380.

 - وتفوقها في الحجم فقط طائرة انتونوف ان-225 مريا للشحن ذات المحركات  الستة والتي لم يصنع منها سوى طائرتين لحساب الاتحاد السوفيتي سابقا لنقل مركبات  الفضاء المكوكية وكانت ان-225 أطول 11 مترا وأوسع ثمانية أمتار لكنها ليست في ارتفاع ايه-380.

التعليق