فاست لينك يفلت من فخ الارينا ويستعد للرياضي

تم نشره في السبت 15 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً
  • فاست لينك يفلت من فخ الارينا ويستعد للرياضي

في المباراة المؤجلة من دوري السلة


خرج فاست لينك حامل اللقب من عنق الزجاجة وهو يحقق فوزاً صعباً على الارينا في المباراة الموجلة من ذهاب دوري الدرجة الاولى لكرة السلة ، وبفارق 3 نقاط (88/85 ) امس في صالة الامير حمزة بمدينة الحسين للشباب .

ويخوض فاست لينك مباراتة الموجلة الثانية والاخيرة غداً عند الساعة الخامسة مساء امام الرياضي في نفس الصالة لتنتهي بذلك رحلة الذهاب وتحصل الفرق على اجازة قبل استئناف الدوري بانطلاق مرحلة الاياب يوم 24 الجاري  .

وغاب عن مباراة فاست لينك اللاعب الامريكي ماريو بنيت الذي لم تتخذ الادارة أي قرار بخصوص الابقاء علية او الاستغناء عنة بعد المستوى الذي ظهر علية في بطولة دبي الدولية التي حقق فيها فاست لينك مركز الوصيف .

فاست لينك (88)
الارينا (85)

قدم فاست لينك بداية مثالية معتمدا على الرهبة الموجودة لدى لاعبي الارينا فنجح في فرض السيطرة والتقدم على مدار الربع الاول موسعا الفارق الذي بلغ (9) نقاط (29/20) ، وامتازت تحركات خماسي فاست لينك بالهدوء والتركيز حيث حصل اسامه دغلس على الوقت الكافي لادارة الالعاب بمساعدة كبيرة من جيمس بيتر ومحدودة من انفر شوابسوغ على الاطراف في الوقت الذي اعلن فيه ايمن دغلس واشرف سمارة عن حضور كبير تحت السلتين .

وفي الربع الثاني وسع فاست لينك الفارق الى (15) نقطة قبل ان يقرر الارينا نزع رداء الرهبة ويقدم لاعبوه الاداء المعهود عنهم مع تحسن واضح في تركيز العملاق الاميركي مولفين الذي نجح في اكثر من متابعة حاسمة في الدفاع والهجوم ويتساعد مع زيد عباس او البديل اسلام ليظهر الفريق قوة كبيرة في عمق الدائرة تضاف الى التحركات النشطة من ثلاث الخط غازي النبر ولؤي النجار وفادي يغمور مع دمر ايجابي للبديل سعد الدجاني ليعود الفارق الى (8) نقاط مع انتصاف المباراة (51/43) .

وفي الربع الثالث لم تنفع تبديلات فاست لينك باشراك فيصل النسور أو فرانسيس لتنشيط خط الدائرة فنجح الارينا في تقليص الفارق أكثر ليصبح 6 نقاط مع نهاية الفترة (70-64).

وفي الربع الاخير بلغت الاثارة ذروتها عندما أدرك الارينا التعادل (80-80) وخرج أيمن دعيس بالاخطاء الخمسة ليتحمل أشرف سماره العبء وحيدا بالتسجيل من العمق ويؤمن الفوز لفاست لينك في الدقائق الاخيرة المثيرة (88-85)

التعليق