فنان أميركي يدعو لمعارض عربية في أميركا لتوضيح صورة الصراع مع إسرائيل

تم نشره في الأربعاء 12 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • فنان أميركي يدعو لمعارض عربية في أميركا لتوضيح صورة الصراع مع إسرائيل

 

 دمشق- أكد الفنان التشكيلي الامريكي دانييل وولش في دمشق أن الفن يلعب دورا كبيرا وجوهريا في تشكيل الرأي العام الامريكي, وتمنى أن يقدم الفنانون العرب ملصقات عن طريق إقامة معارض في الولايات المتحدة لتوضيح الصورة الحقيقية عن الصراع العربي الاسرائيلي.

 ونقلت وكالة الانباء السورية (سانا) عن وولش قوله في محاضرة ألقاها  في مكتبة الاسد بعنوان "البوستر الفلسطيني والتناقض بينه وبين البوستر الاسرائيلي" ان الفن يعالج الموضوعات ذاتها التي يناقشها الاعلام بوسائله المتعددة, لكن الصورة تعادل ألف كلمة وإن (البيكسل) وهي وحدة قياس الكترونية "تعادل الان ألف فعل".


  وعرض الفنان على شاشة كبيرة مجموعة من الملصقات التي نفذها فنانون يهود في بداية القرن الماضي واستخدمتها الحركة الصهيونية لدفع اليهود للهجرة إلى فلسطين وقارن بينها وبين الملصق الفلسطيني في بداياته.


  وأوضح وولش أن الملصق الفلسطيني كان عفويا بينما كان الملصق الصهيوني متقنا وغير واضح الهدف ويحمل بعدا سياسيا يركز على أن فلسطين ارض بلا شعب.


  وقال الفنان إن الشعب الامريكي "ساذج وسطحي ولا يعرف عن الصراع العربي الاسرائيلي والقضية الفلسطينية شيئا, لكنه من جهة أخرى شعب غير أمي في تفسير الفن كما هو في السياسة."


  وتحدث عن المضايقات التي تعرض لها في مسيرته الفنية التي تمتد 25 عاما, حاول خلالها تقديم الحقيقة عن موضوع الصراع العربي الاسرائيلي والقضية الفلسطينية مشيرا إلى انه حقق نجاحا بهذا الصدد بفضل الانترنت وبعض وسائل الاعلام ووسائل الاتصال الالكترونية الاخرى.


  وحث وولش المؤسسات الرسمية العربية على التوجه بخطابها إلى الشعب الامريكي من خلال الفن وليس إلى الحكومة الامريكية لدعم قضاياها العادلة. 

التعليق