المنتخب المصري يصعد تحضيراته ويشارك ببطولة اسبانيا

تم نشره في الثلاثاء 11 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • المنتخب المصري يصعد تحضيراته ويشارك ببطولة اسبانيا

 

صعد منتخب مصر من تحضيراته الفنية تأهبا للمشاركة في نهائيات كأس العالم التاسعة عشرة لكرة اليد التي تستضيفها تونس بدءا من الثالث والعشرين من الشهر الجاري .

 ومع عودته من معسكره التدريبي ومشاركته في البطولة الدولية التي اقيمت في سويسرا ، بدأ المنتخب المصري معسكره التدريبي المغلق الذي يقيمه في القاهرة والذي يسبق مشاركته في البطولة الدولية التي تقام في اسبانيا خلال الفترة من 13 ولغاية 16 الحالي ، وهي البطولة التي ستكون خاتمة التحضيرات الفنية قبل الدخول في نهائيات كأس العالم المقبلة .


المنتخب المصري والذي يشرف على تدريباته اولفي لوميل اظهر تحسنا كبيرا وتطورا ملحوظا على ادائه الفني ، حيث حقق الفريق الفوز في كافة مبارياته التي خاضها امام منتخبات سويسرا وكوريا الجنوبية واليونان والكويت وقبل هذه البطولة والمعسكر التدريبي الذي سبق مشاركته فيها كان الفريق يخوض مباراة ودية مع المنتخب الكويتي بالكويت في اعتزال حارس المنتخب الكويتي عبدالرزاق البلوشي وانتهت بفوزه (25/23) .


وسغادر المنتخب المصري خلال الايام القليلة المقبلة الى اسبانيا للمشاركة في بطولتها الدولية ، حيث فضل المشاركة في هذه البطولة عن بطولة فرنسا الدولية نظرا لمشاركة المنتخب الصربي فيها والذي جاء ضمن المجموعة الرابعة لنهائيات كأس العالم ووقوع المنتخب المصري في نفس المجموعة .


ويسعى المنتخب المصري الى تقديم عروض طيبة تؤهله بالمنافسة على حجز احد البطاقات الثلاث المؤهلة الى الدور الثاني ، فهو يلعب في المجموعة الحديدية في النهائيات التي تضم الى جانبه منتخبات النرويج والمانيا وصربيا والبرازيل وقطر .


اما ابرز اللاعبين المشاركين مع المنتخب المصري في النهائيات فهم شريف مؤمن وصابر حسين ورامي يوسف وهاني الفخراني وحسين زكي والاخير يلعب كمحترف مع فريق ريال سويداد الاسباني .


ويذكر بان اليد المصرية لها الباع الطويل في البطولات العالمية وحقق منتخبها افضل انجاز بحصوله على المركز الرابع في مونديال 17 الذي جرى في فرنسا والمركز السابع في النهائيات التي جرت في مصر ، لكن الفريق تعرض الى عدة هزات في الاونة الاخيرة خاصة في اولمبياد اثينا والتي شهدت خروج الفريق من الدور الاول ، ومن هنا فان الاتحاد المصري اعد برنامجا هائلا للمنتخب لكي يعوض اخفاقاته ويعود مجددا الى الواجهة العالمية .

التعليق