جمعية نقاد السينما تختار "فتاة بمليون دولار" كأفضل فيلم

تم نشره في الاثنين 10 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً
  • جمعية نقاد السينما تختار "فتاة بمليون دولار" كأفضل فيلم

     لوس انجليس  - اختارت مجموعة من كبار نقاد السينما الامريكيين فيلم (فتاة بمليون دولار) للمخرج كلينت ايستوود كأفضل فيلم لعام 2004 واقتسمت نجمته هيلاري سوانك جائزة افضل ممثلة مع البريطانية ايميلدا ستاوتون بطلة فيلم (فيرا دريك).


   واختارت الجمعية الوطنية لنقاد السينما فيلم (الطرق الفرعية) الذي يدور حول رحلة رجلين في منتصف العمر بحثا عن الحب في كاليفورنيا في المركز الثاني لافضل افلام العام. ونال الطرق الفرعية ثلاث جوائز.


    وحصل الكسندر بين وجيم تايلور كاتبا سيناريو الطرق الفرعية على جائزة افضل سيناريو كما فاز توماس هادين تشرش وفيرجينيا مادسن بجائزتي احسن ممثل مساعد وافضل ممثلة مساعدة.


    ويجتمع اعضاء الجمعية الوطنية لنقاد السينما وعددهم 56 سنويا في مطعم بمدينة نيويورك لمناقشة الافلام واداء الممثلين ثم تتم عملية الاختيار. ويعمل النقاد في كبريات الصحف والمجلات الامريكية.


    وغالبا ما تساعد جوائز النقاد وجوائز اخرى على تقليل عدد الاعمال المرشحة لجوائز الاوسكار وهي ارفع جوائز السينما الامريكية التي تعلنها اكاديمية الفنون والعلوم السينمائية في فبراير شباط كل عام.


    وفي الفئات الاخرى اختارت الجمعية الفيلم السنغالي (مولاد) للمخرج عثمان سيمبين كأفضل فيلم اجنبي هذا العام. وحل في المركز الثاني (منزل الخناجر الطائرة) وحل ثالثا الفيلم الفرنسي (موسيقانا) للمخرج جان لوك جودارت.


    وجاء بين الذي أخرج الطرق الفرعية في المركز الثاني لافضل مخرج بينما فاز بالمركز الاول المخرج الصيني زانج يمو عن فيلم" منزل الخناجر الطائرة"  بينما احتل ايستوود المركز الثالث في قائمة الترشيحات لافضل مخرج.


   واختير جامي فوكس افضل ممثل عن دوره في فيلم (راي) و (كولاترال). وفي المركز الثاني جاء بول جياماتي من فيلم" الطرق الفرعية" وحل ثالثا كلينت ايستوود في دور مدرب ملاكمة يدرب سوانك كي تصبح بطلة في الملاكمة. 
 

التعليق