جامعة مؤتة تطلق برنامجا ثقافيا بعنوان "للتذكير فقط"

تم نشره في الأحد 9 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

   الكرك - اطلقت جامعة مؤتة برنامجا ثقافيا وطنيا بعنوان "للتذكير فقط" يبحث في الاجندة الوطنية والعربية والانسانية في مستوياتها الثقافية والعلمية والفكرية والسياسية والاجتماعية، بحيث تصاغ في كل مناسبة من المناسبات مادة تعريفية شاملة تقدم للطلبة وتعمم على مختلف الدوائر والوحدات الاكاديمية والادارية في الجامعة. ويجري الحديث, في مضمونها في بداية كل محاضرة.


مدير دائرة العلاقات الثقافية والعامة في الجامعة الكاتب والباحث نايف النوايسه قال: إن الهدف من هذا البرنامج ابراز الصورة الثقافية لجامعة مؤتة على النحو الامثل. ويأتي برنامج "للتذكير فقط" في هذا الاطار لخدمة مفهوم ان الجامعة موقع تنويري في الداخل والخارج".


واضاف ان "هذا البرنامج ينطلق من ان رسالة الجامعة هي رسالة ثقافية. وهو يقوم على رصد الاحداث التاريخية الوطنية والعربية والانسانية ضمن مواعيد مدروسة، والكتابة عنها كتابة وجيزة تقوم على التكثيف في العبارة والقدرة على توصيل المعلومة دون الاغراق في التفصيلات المملة بغرض خدمة الجامعة ثقافيا والاندماج في الحركة الثقافية".


واشار الى ان "هذا البرنامج سوف يتوسع عندئذ لتتحقق جدواه، حتى أن المثقفين بدأوا يتابعون اطلاق هذا المشروع".


   واكد ان اطلاق هذا البرنامج في الجامعة يخدم غرضا تعليميا من ناحيتين. الاولى تعليم الطلبة كيف يبحثون وكيف يكتبون، والناحية الاخرى هي تقديم المعلومة التي تساعدهم على دراستهم وأبحاثهم وبناء المشهد الثقافي الذي سيتحدث عنه الطالب بعد ان يتخرج من الجامعة مشكلا له مرجعية ثقافية ومعلوماتية يمكن ان يستفيد منها.

التعليق