14 دولة عربية تشارك في الدورة 15 للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات

تم نشره في الأربعاء 29 كانون الأول / ديسمبر 2004. 09:00 صباحاً

 

   القاهرة - بدأت في مكتبة الاسكندرية مساء أول من امس الاثنين فعاليات الدورة 15 للاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات بمشاركة 14 دولة عربية ضمت وفودها رؤساء المكتبات العامة وخبراء في المعلومات.


   وقالت رئيسة الاتحاد العربي للمكتبات والمعلومات مبروكة محيريق ان المؤتمر "سيبحث مجموعة من الموضوعات تندرج تحت العنوان الذي يقود أعماله (المكتبة العربية والتنمية الثقافية في عالم متغير في مكتبة الاسكندرية التي تقوم بدور رائد في احياء الثقافة العربية وإطار يستوعب الانشطة الثقافية والفنية في الوطن العربي".


   وطالب مدير مكتبة الاسكندرية اسماعيل سراج الدين بأن "يكون للعرب دور متميز في عالم ثورة المعلوماتية الحديثة الى جانب دور المكتبات الاساسي في احياء الثقافة والحفاظ على التراث خاصة في فترات الحروب والكوارث ودورها كذلك في التنمية والعمل على تحسين الوسائل والمعايير المتبعة في احياء دور المكتبات على صعيد عالمي".


   وأكد رئيس الاتحاد الدولي للمكتبات في كلمته التي القاها عنه أيضا سراج الدين على "اهمية المعلوماتية الالكترونية واهمية مراعاة البعد الاخلاقي في التعامل مع الثورة المعلوماتية مع ضروروة وضع المعرفة في متناول جميع الافراد في نفس الوقت بكافة بلدان العالم وخاصة الدول النامية في ظل العصر الجديد الذي تمر فيه البشرية".


   ومن المنتظر ان يخرج المؤتمر بمجموعة من التوصيات بعد الانتهاء من اعماله التي تستغرق ثلاثة ايام تجيب فيها على دور المكتبات العربية في عصر ثورة المعلوماتية والعولمة.


   يذكر ان مؤتمرا اخر سيعقد في مكتبة الاسكندرية في تشرين الاول المقبل تميهدا لعقد الدورة 16 في العاصمة التونسية في نهاية العام المقبل.

التعليق