شارون:لن ننسحب تحت النيران

تم نشره في الثلاثاء 28 كانون الأول / ديسمبر 2004. 09:00 صباحاً

 

  القدس - اعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي انه قادر على اعادة احتلال قطاع غزة اذا دعت الحاجة لوضع حد هجمات المقاومة الفلسطنية.


وقال رئيس قسم العمليات في رئاسة الاركان الجنرال غادي شماني امام لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في الكنيست ان "الجيش يملك وسائل عديدة للرد قد تصل الى اعادة احتلال قطاع غزة".


ومن جانبه قال رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون امام اللجنة ان اسرائيل "لن تقبل باجراء انسحاب تحت النيران" في اشارة الى الخطة التي تبناها البرلمان في تشرين الاول وتنص على الانسحاب من قطاع غزة في 2005 واجلاء نحو ثمانية آلاف مستوطن من هذا القطاع الذي تحتله اسرائيل منذ حزيران 1967.


ونفى شارون اتهامات النواب من اليمين المتطرف الذين انتقدوا الحكومة لعدم اصدارها اوامر حازمة بما فيه الكفاية للجيش لوقف اطلاق قذائف الهاون وصواريخ القسام من الجانب الفلسطيني.  زاعما ان مثل هذه التصريحات "شائنة وخسيسة".


وكان متحدث باسم المستوطنين اليهود قد اتهم شارون بعدم التحرك لوقف عمليات اطلاق قذائف الهاون بهدف ضرب معنويات المستوطنين" الذين تعتزم الحكومة اجلاءهم من هذه المنطقة في 2005.


 ووجهت هذه الاتهامات مجددا خلال تظاهرة الاحد في تل ابيب ضمت 400 مستوطن من قطاع غزة بينهم عدد كبير من الشباب امام مقر وزارة الدفاع في تل ابيب.

التعليق