أفضل 10 مهارات في التربية

تم نشره في الأربعاء 21 أيار / مايو 2014. 11:02 مـساءً
  • من أساسيات التربية إشعار الطفل بالمحبة والمودة، فدعم طفلك وشعوره أنكِ راضية عنه يعد محبة جسدية - (أرشيفية)

عمان-الغد- تربية الأطفال تحتاج إلى المهارة والصبر والقدرة على التحمل، والكثير من الحب. ويعزز الشعور بالثقة تلك المهارات اللازمة لتربية أطفالك. ولكن ما أفضل المهارات التربوية وأكثرها أهمية؟
كتب الأستاذ والبروفسور في علم النفس روبرت إبستاين في مجلة "ساينتفك أميركان"، واصفا مهارات التربية التي يمكن أن تساعد في تربية الأطفال تربية سعيدة وصحية.
وهنا العشر الأوائل منها، وفق ما أورد موقع مجلة "لها":
- الحب والمودة: إن دعم طفلك وشعوره أنكِ راضية عنه، تعد محبة جسدية. وعليك أن تقضي معه وقتا خاصا لكما وحدكما.
- إدارة الإجهاد والضغوطات: عليك باتخاذ خطوات للحد من التوتر على نفسك وعلى طفلك، وذلك بممارسة تقنيات للاسترخاء والتفكير بإيجابية.
- مهارة العلاقة: عليك بالحفاظ على علاقة صحية مع زوجك، وأن تكوني نموذجا جيدا يقتدي به.
- الاستقلالية والاعتماد على النفس: عاملي طفلك باحترام، وشجعيه على أن يصبح ذا شخصية مستقلة ويعتمد على نفسه.
- التعلم والتعليم: عززي التعليم في حياة الطفل، ووفري له فرصا تعليمية جيدة.
- مهارات الحياة: وفري كل احتياجات طفلك، فيجب أن يكون لديك دخل ثابت، وخطة واضحة للمستقبل.
- إدارة السلوك: يمكنك تعزيز الطفل بإيجابه في نطاق واسع، ولا تستخدمي أسلوب التوبيخ والعقاب إلا عند فشل وسائل إدارة السلوك الأخرى.
- الصحة: عليك أن تكوني نموذجا لنمط حياة صحية، وأن تكتسبي عادات جيدة، مثل: ممارسة الرياضة بانتظام، وتناول الطعام الصحي.
 - الدين: عززي الدين والقيم النبوية الشريفة في طفلك منذ الصغر. فاجعلي محيط حياته مليئا بالأنشطة الروحانية والعبادات الربانية.
 - السلامة: يمكنك اتخاذ احتياطات لازمة لحماية طفلك من كل مكروه بإذن الله تعالى، والحفاظ على الوعي في أنشطة الطفل وصداقاته.
 الأمر الذي يثير الاهتمام في هذه القائمة من مهارات التربية هي: إدارة السلوك التي يركز عليها الكثير، والتي تعد أقل أهمية من غيرها. وأكبر هذه المهارات أهمية هي قدرتك على إظهار مشاعر الحب والمودة لطفلك. فحاولي أن تتحكمي بما يقلقك ويوترك؛ حتى تبني علاقة قوية مع زوجك، بدلا من أن تتحكمي بتصرفات طفلك.كما أن قدرتك على مساعدة أطفالك على تعلم مهارات الحياة المهمة التي تشجع استقلاليتهم، سواء كانت في تعليمهم على النوم وحدهم، أو الذهاب إلى المرحاض، أو ترتيب الغرفة، ذلك جزء كبير من التربية الحسنة.
ولا يمكن نفي أن التربية تحتاج إلى بعض المهارات، ولكن أهم مهارة هي محبة أطفالك، والتحكم بضغوطات حياتك، وتعليمهم المحبة والاستقلالية في حياتهم.
وأضاف بحث الدكتور روبرت إبستاين أن مهارة الحب والمودة هي الأسهل إتقانا من ضمن باقي المهارات، فما عليك إلا أن تعرفي كيفية إدارة الإجهاد والضغوطات بشكل أفضل.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مهارات التربية (المرشدة : جمانه)

    الخميس 22 أيار / مايو 2014.
    طفلك ذكي يتعلم منك بسرعة و يستطيع فهمك فحاولي ان تكوني نموذجا صالحا يقتدى به لتكسبيه .