دعوات لتنشيط الاستثمار في قطاع السياحة الداخلية

تم نشره في الاثنين 26 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً
  • مواطنون يرتادون شاطئ البحر الميت -(أرشيفية)

رجاء سيف                     

عمان - دعا عاملون في القطاع السياحي إلى تنشيط السياحة الداخلية وترويجها والإستثمار في المقومات السياحية وتعميم فكرة الاستثمار في هذا المجال في أنحاء المملكة كافة.
وشدد هؤلاء على ضرورة توفير بنية تحتية  ترقى لتقديم منتج سياحي مميز.
وقال رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر شاهر حمدان إن "طبيعة الأردن التي تتمتع بمناخ معتدل ومصادر طبيعية وتراثية وثقافية متنوعة،  يوفر إمكانية لنمو السياحة الداخلية بينما استطاع القطاع السياحي في الآونة الاخيرة أن يحقق مركزاً تنافسياً جيداً بين دول منطقة الشرق الأوسط".
وأضاف ان "معظم شركات ومكاتب السياحة تقوم بإعداد رحلات منظمة في الوقت الحالي للمواطنين، بهدف تنشيط وتشجيع السياحة الداخلية، ولزيادة وعي المواطنين بالاماكن السياحية الموجودة في المملكة".
ولفت حمدان إلى أن مكاتب السياحة ستعمل على توفير الرحلات الداخلية للمواطنين بحيث تكون اسعارها بمتناول مختلف شرائح وفئات المجتمع.
وأشار حمدان إلى أهمية تشجيع السياحة الداخلية، والعمل على تلبية كافة شرائح المجتمع المحلي، فالعديد من الشرائح  خاصة من الطبقة الوسطى ترغب بالقيام بجولات ورحلات داخلية لكن ضمن أسعار معقولة.
وأوضح حمدان انه وعلى الرغم من اهمية القطاع السياحي في المملكة، الا انه ما يزال يعاني من عدة تحديات وعلى رأسها كلف النقل السياحي التي تحد وتقلل تنافسية الأردن مقارنة مع الدول الاخرى.
وأكد صاحب مكتب سياحي حيدر زيادات أن اغلب مكاتب وشركات السياحة بدأت بتنظيم رحلات داخلية للمواطنين، بالاضافة الى انها بدأت بالترويج لها من خلال الاعلانات في الصحف او من خلال البروشورات التي توزع على المواطنين.
وبين زيادات ان الترويج لهذه الرحلات يهدف الى استقطاب اكبر عدد من المواطنين لهذه الرحلات، موضحا ان كلف الرحلات الداخلية ليست مرتفعة وانما تناسب اغلب المواطنين.
وأشار زيادات الى ان برامج الرحلات الداخلية لم يعد يقتصر فقط على كل من البترا والعقبة ورم، وانما اصبحت بعض المكاتب تقوم بتنظيم رحلات اليوم الواحد مثل رحلات الى القصور الصحراوية، ومنطقة المغطس وام قيس وجرش وعجلون، بهدف تعريف المواطنين بالاماكن السياحية الموجودة في بلده.
بدوره قال المستثمر في القطاع السياحي عوني قعوار أن "أهمية السياحة الداخلية تكمن في جوانب أهمها زيادة وعي المواطنين بالأهمية السياحية لبلدهم بما فيها من مواقع جذب طبيعي خلابة ومعالم أثرية وتاريخية ومواقع تراثية وذلك لتعميق الانتماء بالهوية الوطنية، وتوسيع وزيادة تفاعل المجتمعات المحلية مع مقومات ومواقع الجذب السياحي".
واكد قعوار ضرورة تفعيل السياحة الداخلية على جميع المستويات، نظرا لما تحققه السياحه الداخليه من منافع على المستوى المحلي سواء للمواطن او المستثمر وتطوير قطاع العماله في مجال السياحيه اضافة الى دورها في تعزيز الهوية الوطنية وتقدير الارث الحضاري الثقافي والطبيعي.

التعليق