بلديات الكرك مديونة لـ"الضمان الاجتماعي" بمليوني دينار

تم نشره في الثلاثاء 27 أيار / مايو 2014. 11:00 مـساءً

هشال العضايلة

الكرك - أكد مدير مؤسسة الضمان الاجتماعي بالكرك موسى الطراونة أن بلديات الكرك تدين بمبلغ يصل الى مليوني دينار لمؤسسة الضمان الاجتماعي، لافتا الى وجود اتفاقية مع وزارة البلديات لتسوية هذه القضية لسداد ديون البلديات المختلفة.
وأشار خلال جولة تعريفية للصحفيين بالكرك في المؤسسة الى أن مؤسسة الضمان الاجتماعي بالكرك تضم 3100 مؤسسة مسجلة بالعاملين في الضمان.
وبين أن زهاء 13 215 مشتركا بالضمان الاجتماعي بالكرك من بينهم زهاء 1661 مشتركا اشتراكا اختياريا، مشيرا الى أن هذا الرقم قليل بسبب التهرب التأميني الكبير بالمحافظة.
وقال مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي موسى الصبيحي إن كافة التعديلات التي تضمنها القانون الجديد تصبّ في مصلحة المشتركين والمتقاعدين، وإنها في الوقت ذاته تسعى إلى تحقيق ديمومة الضمان.
وبين الصبيحي أن القانون جاء بشكل توافقي بين جميع الأطراف الرسمية والخاصة، لافتا الى أن التهرب التأميني يعتبر أكبر المشاكل التي يعاني منها الضمان.
ولفت الى أن حجم التهرب يبلغ قرابة 100 مليون دينار سنويا تخسرها المؤسسة من عدم التزام الأفراد والمؤسسات بالاشتراك بالضمان.
وبين أن أرباح المؤسسة خلال العام 2013 بلغت زهاء 291 مليون دينار، مشيرا الى أن الفائض التأميني من المؤسسة في العام نفسه بلغ 333 مليون دينار.
ولفت الصبيحي الى أن زيادة التضخم التي حصل عليها المتقاعدون من الضمان تطلبت كلفة مالية بلغت 841 ألف دينار شهريا، أي ما يعادل 10 ملايين دينار سنويا.
وبين أن التقاعد المبكر شهد زيادة كبيرة مؤخرا وهو الأمر الذي يضر بالمؤسسة وموقعها المالي، مشيرا الى أن العديد من المؤسسات الرسمية والأهلية تمارس التهرب التأميني وهو ما يؤدي الى الإخلال بمعادلة التأمين وحصول العامل على حقوقه.  واطلع الزملاء الصحفيون على مختلف الدوائر والأقسام الإدارية العاملة بالمؤسسة في الكرك.

التعليق