"الغيابات" تحرم 46 طالب طب في الأردنية من الامتحان

تم نشره في الأربعاء 28 أيار / مايو 2014. 07:00 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 28 أيار / مايو 2014. 08:09 مـساءً
  • الجامعة الأردنية (أرشيفية)

 طلال غنيمات

عمان - قررت عمادة كلية الطب البشري في الجامعة الأردنية حرمان 46 طالبا من الكلية بسبب تكرر الغيابات وتدني العلامات، وفق ما أفاد عدد منهم "الغد".

وأشار الطلبة إلى أن "القرار مجحف" مشيرين إلى أنه "أدى إلى حالة من الاستياء العام لدى زملائهم في الكلية".

وفي استفسار ما إذا كان الحرمان يحرمهم من النجاح في العام الدراسي الحالي، بينوا أن هناك فرصة لإعادة الامتحان لهم، وأنهم حاولوا مراجعة رئاسة الجامعة، إلا أنهم لم يجدوا أي تجاوب.

 من جانبه قال نائب رئيس الجامعة الأردنية لشؤون الكليات العلمية الدكتور عزمي محافظة إن الطلبة الـ 46 تم حرمانه في مادة واحدة، لأنه تجاوز عدد غياباتهم فيها 50% من مجموع المحاضرات.

وأضاف لـ"الغد" أن نظام الجامعة يسمح لطلبة الكليات العلمية بنسبة غياب 30% ولكن الجامعة تعاونت مع الطلبة، حيث لم تقم بفصل من تجاوزت غيابتهم 30-50 %، وذلك في ضوء تعاطف الجامعة مع الطلاب.

وبين أنه عندما تصل نسبة الغياب أكثر من 50% فهذا مؤشر غير سليم وخصوصا أن هذه الكليات علمية ويجب على الطلبة المواظبة على حضور محاضراتهم لأن المهمة الأساسية للطالب هي حضور المحاضرات وليس التغيب، مشيرا إلى أنه منذ بداية الفصل الحالي تم التأكيد على الطلبة على ضرورة الالتزام بالحضور وعدم التغيب عنها.

وقال إنه تم توقيع الطلاب على تعهدات تلزمهم بالحضور وفي حال تغيبهم وتجاوزهم نسبة 30% سيتم حرمانهم من الامتحان.

وأضاف أنه في السنوات الماضية من كان يحرم في مادة كان يرسب في العام كاملا، لكن تعاطفا من الجامعة تم تغيير النظام بحيث اقتصر الرسوب في المادة عليها وحدها ولا يمتد إلى باقي العام الدراسي.

ووجه محافظة رسالة إلى الطلبة بضرورة الالتزام بحضور المحافظات بحيث أنه لن يكون هنالك تراجع  بالحرمان، مؤكدا أنه في الفصول  الدراسية القادمة إذا كان هناك تغيب عن المحاضرات سيتم إتخاذ نفس الإجراءات، وهذا كله يأتي في سبيل المصلحة العامة للطلبة.

 

 

 

التعليق