حملة البر والاحسان ترمم انف طفلة التهمه كلب

تم نشره في السبت 14 حزيران / يونيو 2014. 06:21 مـساءً
  • سمو الاميرة بسمة بنت طلال خلال رعايتها فعاليات اليوم الطبي الذي نفذته حملة البر والاحسان اليوم -(بترا)

جرش- اعادت حملة البر والاحسان التي تقودها سمو الاميرة بسمة بنت طلال الفرح للطفلة "نبأ" من عجلون، والتي التهم انفها وجزءا من شفتها كلب ضال عندما كان عمرها سنتين.

وبعد اجراء ثلاثة تدخلات جراحية استعادت الطفلة نبأ البالغة من العمر الان سبع سنوات فرحتها وبسمتها لتعيش من اقرانها وزميلاتها في الصف الثاني دون اية مشاكل, وهي بانتظار عمليتين او اكثر لاستكمال التدخلات الجراحية التجميلية.

وخلال رعاية سمو الاميرة بسمة بنت طلال فعاليات اليوم الطبي الذي نفذته حملة البر والاحسان اليوم السبت في منطقة ساكب في محافظة جرش قال والد الطفلة نبا سليم محمد زيتون "ان حملة البر والاحسان انقذت ابنتي من تشوه في وجهها وانها اعادت لها الفرحة والبسمة التي فقدتها خلال السنوات الماضية بعد اجراء عمليات تجميلية مكلفة لا استطيع تامين مصاريفها".

وقالت سموها ان نجاح الحملة مرتبط بالإنجازات التي تتحقق ونلمسها يوميا وان سعادتنا كبيرة باستعادة الطفلة "نبأ" فرحتها.

وتطرقت سموها الى دور الداعمين والمساندين للحملة في انجاح مساعيها وترجمة برامجها الى واقع ملموس في حياة الناس من خلال برامجها المتنوعة التي تغطي العديد من المجالات الانسانية المتنوعة.

واستمعت سموها بحضور نائب رئيس اللجنة العليا للحملة الدكتور عبدالسلام العبادي والنائب الدكتور هيثم ابو خديجة ومحافظ جرش فاروق القاضي ورئيس بلدية المعراض مروان عياصرة وعدد من اعضاء اللجنة العليا للحملة وعدد من ممثلي قطاع شركات التامين الى ملاحظات اطباء الحملة والداعمين لها حول اليات التعاون مع الحملة الفترة المقبلة والانجازات التي تحققت. (بترا)-من مشهور الشخانبة

التعليق