"حراك الكرك" يطالب بوقف رفع الأسعار

تم نشره في الجمعة 20 حزيران / يونيو 2014. 11:00 مـساءً

هشال العضايلة

الكرك - نظمت حراكات وفاعليات شعبية وحزبية ونقابية في محافظة الكرك أمس ثلاثة اعتصامات، للمطالبة بالإصلاح ومحاربة الفساد وتحسين مستوى معيشة المواطنين، وعدم رفع الأسعار لاسيما قبيل شهر رمضان. 
ونظمت اللجان الشعبية العربية في محافظة الكرك  اعتصاما احتجاجيا للمطالبة بالإصلاح ومحاربة الفساد في ساحة أضرحة ومقامات الصحابة ببلدة المزار الجنوبي.
وأكد المشاركون بالاعتصام، على مواصلة الاحتجاج السلمي الشعبي، ورفض السياسات الحكومية المتعاقبة التي أوصلت الوطن الى حالة من التردي الاقتصادي والاجتماعي والسياسي.  وطالب المشاركون الحكومة بالاستقالة، معتبرين أنها لم تقدم شيئا لمصلحة المواطن، مشيرين الى أن تراجع مستوى معيشة المواطن هو انعكاس للسياسات الحكومية المختلفة. 
ونظم حراك أحرار المزار ولواء عي اعتصاما في وسط بلدة مؤتة بالمزار الجنوبي، طالب خلاله المشاركون الحكومة بالعمل على تحسين أوضاع المواطنين.
وحذر المشاركون الحكومة من استمرار تردي الأوضاع المعيشية لغالبية المواطنين والتي ستدفع بهم الى حالة من الاحتقان والغضب لا يحمد عقباها. 
وحذروا من استغلال شهر رمضان المبارك من قبل العابثين بالوطن للاستفادة من حركة التجارة التي تنشط في الشهر الكريم، لتسويق مواد غذائية فاسدة على حساب المواطنين.
وفي لواء فقوع، نظم الحراك الشبابي والشعبي لتجمع أبناء لواء فقوع وقفة احتجاجية وسط بلدة فقوع وصرفا أمس الجمعة، للمطالبة بوقف رفع الأسعار وخاصة مع قرب شهر رمضان المبارك.
وطالب المشاركون بضرورة محاربة كافة أشكال الفساد الإداري والسياسي والاقتصادي وتحويل الفاسدين للقضاء العادل.
وأكد المشاركون على أهمية مشاركة كافة قطاعات الشعب بصنع القرار وتحمل المسؤولية أمام الأخطار التي تحيط بالوطن من مختلف الجهات لتحصين الجبهة الداخلية.
وأشار المشاركون الى أهمية التوزيع العادل لموارد التنمية وتحقيق الإصلاح السياسي والاقتصادي الشامل.-(بترا)

[email protected]

@hashalkarak

التعليق