الرمثا: "الأمن" يواصل البحث عن "طالبة التوجيهي" المفقودة منذ يومين

تم نشره في الاثنين 23 حزيران / يونيو 2014. 12:00 صباحاً

أحمد التميمي

الرمثا – تواصل الأجهزة الأمنية في شرطة الرمثا التحقيق في حادثة اختفاء طالبة "توجيهي" منذ يومين، وفق متصرف اللواء بدر القاضي.
وقال القاضي انه ومنذ تبلغ الأجهزة الأمنية بحادثة اختفاء الطالبة تم تعميم صورة الطالبة على الدوريات العاملة في الميدان، مشيرا إلى أن التحقيقات ما زالت جارية للوقوف على ملابسات اختفائها.
وأشار إلى أن الطالبة لم تحضر إلى قاعة الامتحان لتأدية الامتحان صبيحة يوم اختفائها، مؤكدا أن الوضع طبيعي في اللواء بعد أن شهدت المنطقة أعمال شغب من قبل ذويها لفك تفاصيل اختفاء الطالبة.
وأكد القاضي أن الأجهزة الأمنية والدفاع المدني بذلوا قصارى جهدهم خلال اليومين الماضيين في البحث عن الطالبة المفقودة ولغاية الآن لم يتم العثور عليها، مناشدا أي مواطن عنده أي معلومة المبادرة إلى الاتصال بالأجهزة الأمنية.
وأشار إلى انه تم البحث عن الطالبة في المستشفيات القريبة في اللواء غير انه لم يتم العثور عليها، مؤكدا ان البحث ما زال جاريا على قدم وساق لفك لغز اختفائها.
وكان مواطنون أقدموا أول من أمس، على حرق مدرسة الطرة الثانوية للبنات وحرق باص الموتى في بلدية الطرة وأغلقوا الطريق الرئيس ومدخل بلدة الطرة بالإطارات المشتعلة والسيارات الشاحنة، احتجاجا على اختفاء الطالبة، قبل أن تتدخل قوات الدرك بالقنابل المسيلة للدموع لتفريق المحتجين وفتح الطريق.
وحمل ذوو الفتاة وزارة التربية والتعليم مسؤولية اختفائها، بسبب نظام القاعات المركزية التي عملت بها الوزارة هذه الدورة واضطرارها لقطع مسافات طويلة للوصول إلى قاعة الامتحان. وكانت الطالبة، وفق ذويها فقدت بعدما أخذت حقيبتها المدرسية ولم تصل إلى الامتحان حيث تقع المدرسة التي تقدم فيها الامتحان في الرمثا التي تبعد عن الطرة حوالي سبعة كيلومترات.

التعليق