مدير عام الآثار: نسعى لإيجاد منظومة تنمية محلية مستدامة لعجلون

تم نشره في الجمعة 27 حزيران / يونيو 2014. 11:00 مـساءً

عامر خطاطبة

عجلون -  قال مدير عام دائرة الآثار الدكتور منذر الجمحاوي بأن المديرية تسعى إلى إيجاد منظومة تنمية محلية مستدامة لمحافظة عجلون بدعم من وزارة السياحة، وذلك من خلال استثمار الميزات النسبية الموجودة خاصة مواقع السياحة الدينية، لافتا إلى أن المحافظة كغيرها من مناطق المملكة تحظى بأولوية للمساهمة في تنمية المجتمعات المحلية والحرص على متابعة تنفيذ المشاريع المقترحة.
 وأضاف خلال لقائه الهيئة الإدارية لجمعية الانثروبولوجيين الأردنية من الجامعات الأردنية وطلبة الدراسات العليا في قاعة عز الدين أيبك بقلعة عجلون، بحضور مديري الآثار والسياحة زياد غنيمات وهاني شويات أن اللقاء يأتي ضمن التواصل والشراكة مع الانثروبولوجيين لرفد مجال الآثار في الدراسات التي توضح وتفسر حقيقة الحياة لكل فترة، ورسم قصة المكان من خلال علم الانثروبولوجي الذي يعنى بساكن المكان وتراثه وعاداته وتقاليده، ونمط الحياة اليومية والأدوات التي استخدمها الإنسان وطورها.
 وأكد حاجة الاثاريين إلى فهم المخرجات الأثرية من خلال الحفريات ورسم قصص واضحة  للمكان، لافتا إلى أهمية التشاركية وتوزيع الأدوار بما ينعكس ايجابيا على المواقع الأثرية في الأردن ويساعد الآثار في تأدية الدور المرسوم لها.
 وأشار إلى أن دائرة الآثار العامة كأقدم دائرة حكومية أسست عام 1923، بحاجة إلى مراجعة شاملة للقوانين التي تتعلق بالآثار بما يتواءم مع إستراتيجية العمل ، مؤكدا ان الوزارة تسعى إلى الحفاظ على المواقع المكتشفة وتأهيل فريق من الجيل الجديد للكشف عن مواقع أكثر وحمايتها ضمن الإمكانيات.
ولفت إلى أن سياسة الدائرة مع استراتيجية وزارة السياحة تعظيم المواقع الأثرية ونشرها وتقديمها للعامة والعالم لتنشيط الحركة السياحية واستثمار ميزات المكان.

[email protected]

amer [email protected]

التعليق