إنهاء أزمة الأردنيين العالقين على الحدود التونسية الليبية

تم نشره في السبت 2 آب / أغسطس 2014. 08:31 مـساءً
  • وزارة الخارجية وشؤون المغتربين-(الغد)

عمان- أعلنت وزارة  الخارجية وشؤون المغتربين عن إنهاء أزمة المواطنين الأردنيين الخمسة العالقين على معبر رأس جدير الحدودي بين ليبيا وتونس.

وقال بيان صادر عن وزارة  الخارجية مساء اليوم السبت، إنه تم إدخال الأردنيين الخمسة إلى الأراضي التونسية، في طريق عودتهم إلى الأردن قادمين من ليبيا، إثر جهود واتصالات الوزارة وبعد أن قدمت السفارة الأردنية في تونس كافة الضمانات اللازمة لسلطات الحدود التي تشترط توفر تأشيرة دخول وبطاقة سفر جوي لكل شخص وضمان عدم الإقامة في تونس. 

وأضاف البيان أن مندوبا من السفارة تواجد على المعبر منذ يوم أمس لغايات التواصل مع الأردنيين هناك وتسهيل عبورهم للأراضي التونسية.

 وعلى صعيد متصل، ذكرت الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، صباح الرافعي، أن القائم بأعمال السفارة الأردنية في تونس يتواجد حاليا أيضا على المعبر لتسهيل مرور خمسة أردنيين آخرين وصلوا اليوم للحدود.   

يذكر أن معبر رأس جدير يقع  على بعد نحو 600 كيلو متر جنوب شرق تونس العاصمة، ويشهد ازدحاما شديدا بسبب آلاف الهاربين من ليبيا بسبب الأوضاع الأمنية الخطيرة هناك.-(بترا)

التعليق