"وطنية المتقاعدين العسكريين" تثمن التوجيه الملكي بتفعيل وزارة الدفاع

تم نشره في السبت 16 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً

عمان - ثمّن رئيس وأعضاء اللجنة الوطنية للمتقاعدين العسكريين ومجلسها الاستشاري توجيه جلالة الملك عبدالله الثاني الحكومة بتفعيل دور وزارة الدفاع كمؤسسة وطنية لتعزيز القدرة الدفاعية العامة للدولة وتمكين الجيش العربي/القوات المسلحة من التفرغ بواجباتها في الدفاع عن الوطن والمواطن.
وقالوا في برقية رفعوها أمس إلى جلالة الملك عبدالله الثاني: نحن معشر اللجنة الوطنية للمتقاعدين والمجلس الاستشاري ومن نمثلهم من المتقاعدين العسكريين الأوفياء للوطن والملك، والتي جعلت منهم المدرسة الهاشمية قادة ومفكرين وأكسبتهم القدرة على التحليل وترجمة الرؤى الملكية الى واقع فيه التحليل السليم الشامل لكل النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية والاستراتيحية".
وأكدوا انهم "كمتقاعدين عسكريين جزء لا يتجزأ من القوات المسلحة والاجهزة الامنية وستقوم بواجبنا الوطني لمواجهة التحديات التي تواجه هذا البلد الصابر المرابط".
واشاروا في برقيتهم انهم "على يقين من ان جلالة القائد الأعلى هو الأقدر على وضع الرجل المناسب في المكان المناسب لخصوصية العمل العسكري والأمني، وهو الأجدر لاختيار القادة العسكريين والأمنيين لما فيه مصلحة الوطن والمواطن".-(بترا)

التعليق