النسور: جائزة الملك عبدالله هي جائزة رفيعة

تم نشره في الأحد 24 آب / أغسطس 2014. 04:02 مـساءً
  • رئيس الوزراء عبد الله النسور -(أرشيفية تصوير: محمد ابو غوش)

عمان - ترأس رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور اجتماعا في دار رئاسة الوزراء اليوم الاحد لمركز الملك الثاني للتميز خصص لمناقشة عملية تقييم المؤسسات الحكومية المشاركة في جائزة الخدمة الحكومية المتميزة في دورتها الثانية 2014 التي شاركت فيها 12 مؤسسة عامة ووزارة واحدة هي وزارة الصناعة والتجارة والتموين.

واكد الدكتور النسور خلال الاجتماع الذي حضره عدد من الوزراء ومدراء الدوائر المشاركة في الجائزة ان هذه الجائزة التي تحمل اسم جلالة الملك عبدالله الثاني هي جائزة رفيعة وتشكل مصدر اعتزاز لمن يحملها من المؤسسات " ومن يتجاهلها عليه ان يشعر بالقصور وعدم اداء الواجب " .

وقال هذا الاجتماع هو وقفة تأمل لبعض المؤسسات المشاركة وعددها 13 حيث ان نتائج غالبيتها دون الطموحات " مؤكدا انه هذا امر غير مقبول بان مؤسسة واحدة حصلت على تقييم 3 نجوم من اصل 5 والبقية دون ذلك .

واضاف انه ومع ادراكنا ان عملية التقييم ووضع العلامات قد لا تكون دقيقة الى درجة الكمال ولكن اغلب الظن ان هذه النتائج تمثل الواقع ،مؤكدا ضرورة ان يكون عدد المؤسسات المشاركة في الدورة القادمة اكثر وان تتقدم الى الامام المؤسسات الفرادى التي لم تحصل على تقييم جيد في هذه الدورة .

وأكد الدكتور النسور ان هذا المجهود هدفه الارتقاء بمستوى الخدمة بحيث تكون فاعلة وملبية لحاجات الجمهور الذين يجب ان نخدمهم بأفضل طريقة تضمن لهم الاحترام والاطمئنان وحفظ كرامتهم وحسن استقبالهم وتوفير جهدهم ووقتهم وعدم التسويف والانتظار.

ولفت الى ان هناك معايير مادية اخرى يجب مراعاتها في تقديم الخدمة ومنها المكان واماكن الانتظار والاستراحة لكبار السن وغيرها مع ضرورة تحسينها اذا كان المكان غير مناسب بقدر الامكان ووفق المخصصات المرصودة وقال نحن نشجع على تغيير الموقع او المكان اذا كان غير مناسب ولا يؤدي الخدمة بالطريقة المناسبة .

واضاف لكن هناك معايير ادبية واخلاقية بالتعامل مع الجمهور يجب الالتزام بها والاهم من كل ذلك تحقيق العدالة في الخدمة بعيدا عن الواسطة والمحسوبية حتى يكون شعور الناس بان الدولة تخدمهم بأفضل طريقة .

وقال نحن جميعا لخدمة وتلبية متطلبات المراجعين بأفضل وانبل واعدل صورة واعطاء صورة حقيقية عن النزاهة الحكومية " مؤكدا ان هذه الروح لدى الموظفين يجب ان تتنامى في احترام المواطن وتقديم الخدمة له بأفضل طريقة .

وكانت المديرة التنفيذية لمركز الملك عبدالله الثاني للتميز ياسره غوشة اكدت ان جائزة الخدمة الحكومية المتميزة تستهدف تحفيز الوزارات والمؤسسات الحكومية على تقديم خدماتها بكل فاعلية وتميز بما يحقق رضى متلقي الخدمة مشيرة الى ان المشاركة في هذه الدورة انحصرت ب 13 جهة حكومية وبواقع 31 فرعا تتعامل بشكل مباشر مع متلقي الخدمة .

واشارت الى ان اهم نقاط الضعف لدى الفروع المشاركة تكمن بمحدودية الصلاحيات الممنوحة لمدراء الفروع في اتخاذ القرارات وعدم وجود وعي لدى موظفي الفروع بمتطلبات ومعايير الجائزة وضعف التواصل بين الدائرة الرئيسية والفروع التابعة لها .

وابدى عدد من مدراء الدوائر المشاركة في الجائزة ملاحظاتهم حول الجائزة وآلية تقييم المؤسسات المشاركة فيها .(بترا)

التعليق