تواصل التحضيرات لبطولات الشرق الأوسط للخيول العربية

اتحاد الفروسية يتأهب للجولة العاشرة من بطولة الأردن

تم نشره في الثلاثاء 9 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- يتواصل التسجيل في مقر اتحاد الفروسية الملكي الأردني، للمشاركة في منافسات الجولة العاشرة من بطولة الأردن لفروسية القفز عن الحواجز، والتي ستقام على ميدان مركز الريف الأخضر للفروسية، يوم 19 أيلول (سبتمبر) الحالي.
واشار المنسق الإعلامي في اتحاد الفروسية محمود زيود، الى أن التسجيل الذي بدأ يوم الأحد الماضي، سيستمر حتى الساعة الثانية من بعد ظهر يوم الثلاثاء المقبل.
وكانت اقيمت يوم الجمعة الماضي، على ميدان مركز عمان للفروسية بمدينة الحسين للشباب، فعاليات الجولة التاسعة من بطولة الأردن.
 وتحظى بطولة الأردن سنويا، برعاية سمو الأميرة عالية بنت الحسين رئيسة اتحاد الفروسية الملكي، ويتابع جولاتها جمهور كبير من أهالي الفرسان وعشاق رياضة فروسية القفز، حيث يتم تسجيل الفرسان للمشاركة في جولات البطولة عن طريق أنديتهم ومراكزهم المنتسبة الى اتحاد الفروسية.
وتكتسب البطولة أهميتها من كون نتائجها تمثل القاعدة الرئيسة لاختيار عناصر المنتخبات الوطنية، التي تشارك سنويا في البطولات الدولية لفروسية القفز، سواء التي يستضيفها الأردن، أو تلك التي تقام في العديد من الدول العربية.
وتساعد بطولة الأردن لفروسية القفز، إضافة الى بطولات القفز السنوية التي ينظمها كل من نادي الجواد العربي، ومركز عمان للفروسية، في توفير فرص الاحتكاك الداخلي اسبوعيا للفرسان المحليين، خصوصا من فئة الواعدين، الذين يشكلون قاعدة عريضة من الفرسان الممارسين، ترفد المنتخب الوطني بالعناصر الواعدة.
يذكر أن فئات بطولة الأردن لفروسية القفز، هي على النحو التالي: الفئة (أ) على حواجز بارتفاع 135 سم فما فوق، الفئة (ب) على حواجز بارتفاع 120- 125 سم، الفئة (ج) على حواجز بارتفاع 110- 115 سم، الفئة (د) على حواجز بارتفاع 100- 105 سم، فئة حواجز بارتفاع 90 سم، فئة حواجز بارتفاع 80 سم، فئة حواجز بارتفاع 90 سم.
بطولات الشرق الأوسط لعروض الجمال
يحتضن ميدان الاسطبلات الملكية في منطقة الحمر، فعاليات بطولات الشرق الأوسط لجمال الخيول العربية الأصيلة، التي تقام خلال الفترة ما بين ما بين 18-20 ايلول (سبتمبر) الحالي، برعاية سمو الأميرة عالية بنت الحسين، وبمشاركة العديد من الاسطبلات الأردنية والعربية.
ويشمل برنامج مسابقات المهرجان،العديد من مسابقات عروض الجمال للخيول العربية الأصيلة من مختلف الفئات، وبات المهرجان يوازي من حيث أهميته أفضل المهرجانات العالمية، وذلك في ضوء انتظام إقامة المهرجان سنويا بمشاركة محلية وعربية واسعة.
ولعل فلسفة الاسطبلات الملكية في تنظيم المهرجان سنويا هي الحفاظ على سلالة الخيول العربية، وتبدو الفرصة مواتية أمام الخيول الاردنية للمنافسة على المراكز الأولى لمختلف الفئات. ويحظى مهرجان الجواد العربي الذي يقام سنويا على ميدان الاسطبلات الملكية باهتمام إعلامي محلي وعربي واسع نظرا لكونه من أميز مهرجانات عروض الجمال للخيول العربية الأصيلة في منطقة الشرق الأوسط.
وينتظر ان يتابع فعاليات المهرجان جمهور عريض من عشاق رياضات الخيول العربية الأصيلة، ويدير فعالياته خبراء في مجال تحكيم البطولات الدولية لعروض جمال الخيول العربية الأصيلة.

التعليق