شبان في "الزعتري" يواصلون اعتصامهم للمطالبة بوظائف داخل المخيم

تم نشره في الخميس 1 كانون الثاني / يناير 1970. 02:00 صباحاً

حسين الزيود

المفرق- واصل شبان في منطقة الزعتري تنفيذ اعتصامهم لليوم الثاني في خيمة الاعتصام المفتوح لمدة ثلاثة أيام للمطالبة بوظائف ضمن المنظمات الدولية العاملة في مخيم الزعتري للاجئين السوريين، بحسب المتحدث باسم المعتصمين نضال الخالدي.
وبين الخالدي أن لجنة من المعتصمين التقت بممثلين للمفوضية السامية لدى الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بهدف بحث مطالبهم، مشيرا إلى أن ممثلي المفوضية سيعملون على نقل مطالب المعتصمين إلى إدارة المفوضية، فيما لم يحصلوا على أي وعود. ولفت إلى أن هناك العديد من أبناء منطقة الزعتري التي تعتبر من المناطق المتأثرة باللجوء السوري هم من فئة المتعطلين عن العمل، موضحا أن عددا منهم يحملون مختلف المؤهلات العلمية التي تمكنهم من العمل مع هذه المنظمات.
وقال مراد بني خالد وهو أحد الداعمين لتنفيذ الاعتصام إن مطالبهم ليست بالعسيرة، وتتمثل بتعيين قرابة 50 متعطلا عن العمل.
من جهته قال محافظ المفرق قاسم مهيدات إن الحكومة ليست مظلة لهذه المنظمات الدولي%D

التعليق