"زين" تختار "هواوي" لإنشاء البنية التحتية لشبكة الجيل الرابع

تم نشره في الثلاثاء 23 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً
  • شعار شركة هواوي (ارشيفية)

إبراهيم المبيضين

عمان - كشف مصدر مقرّب من إدارة شركة "زين الأردن" أن الشركة اختارت مؤخرا شركة "هواوي" العالمية كمزود لبناء البنية التحتية لشبكة الجيل الرابع التي تخطّط شركة "زين" لإطلاقها مع نهاية العام الحالي لتكون أول شبكة تعمل وفقا لهذه التقنية المتقدّمة في السوق المحلية.
وقال المصدر؛ الذي فضلّ عدم الكشف عن هويته؛ إن شركة "زين الأردن" أنهت إجراءات التقييم للعروض الخمسة التي جرى التقدّم بها لمشروع بناء البنية التحتية لشبكة "الجيل الرابع"؛ إذ جرى اختيار شركة "هواوي" المتخصصة في تزويد أجهزة وبناء شبكات الاتصالات.
وأضاف المصدر نفسه "تعمل الشركة الآن على إصدار أمر الشراء للأجهزة، وبأنه من المخطط أن تجري المباشرة بأعمال تنفيذ شبكة الجيل الرابع خلال الربع الأخير من العام الحالي، والقيام خلال هذه الفترة بإجراء تجارب لتقديم الخدمة بشكل محدود، ومن ثم إطلاقها بشكل تجاري كامل مع نهاية العام الحالي أو بداية العام المقبل".
وشركة "هواوي" العالمية المتخصصة في مجال توفير حلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تعد واحدة من المزودين والشركات العالمية الرائدة في مجال بناء شبكات الاتصالات، وكانت الشركة احتفلت منتصف العام الحالي بمرور 10 سنوات على انطلاق أعمالها في السوق الأردني؛ حيث تمثّل "هواوي" اليوم مزودا عالميا متكاملا يعمل على توفير منتجات وخدمات اتصالات وتكنولوجيا تحاكي احتياجات القطاع وتتوافق في الوقت ذاته مع أرقى المعايير العالمية في هذا المجال، ومن ذلك تقنيات الجيل الثاني والثالث والرابع "2G, 3G, 4G"، إلى جانب تقنية استخدام التقسيم الموجي الكثيف "DWDM"، وخدمات بروتوكول الإنترنت "IP technology"، والألياف الضوئية وغيرها من الخدمات والحلول الأخرى.
إلى ذلك؛ أشار المصدر نفسه الى أن شركة "زين" تسعى من خلال بناء وإطلاق شبكتها للجيل الرابع، الى تعزيز الدور الذي تلعبه الشركة في تقديم تجارب ثرية وغنية في استخدام الإنترنت عريض النطاق وفي نشر ثقافة استخدام الإنترنت، لا سيما وأن تقنية الـ4G هذه تتيح توفير خدمات جديدة وتجربة مختلفة للمستخدم الأردني، وخصوصا الأفراد، والقطاعات الاقتصادية، والشركات الناشئة التي تتطلب أعمالها سرعات عالية من الإنترنت، كونها تقدّم سرعات تزيد بنحو أربعة أضعاف على السرعات المتوافرة حاليا في السوق الأردنية.
وفيما اذا اطلقت شركة "زين الأردن" خدمات الجيل الرابع مع نهاية العام الحالي ستكون المشغل رقم 19 الذي يوفر خدمات "الجيل الرابع" في المنطقة العربية، وسيكون الأردن الدولة التاسعة التي تتواجد فيها هذه الخدمة؛ حيث كانت دراسة لمجموعة "المرشدون العرب" قالت العام الحالي إن خدمات "الجيل الرابع" للإنترنت عريضة النطاق تقدّم اليوم بشكل تجاري من خلال 18 مشغلا يعملون في ثماني دول عربية، فيما كان تقرير حديث لشركة "إريكسون" العالمية ذكر بأنّه جرى إطلاق 288 شبكة للانترنت عريض النطاق من الجيل الرابع "LTE"، في 104 دول بشكل تجاري حتى يومنا هذا؛ حيث أكدت هذه الدراسة العالمية أنّ هذا الرقم يستمر في النمو، في أسواق الاتصالات حول العالم، مع التوجّه نحو مزيد من العرض والطلب لخدمات البيانات والمحتوى أكثر من خدمات الصوت.
الرئيس التنفيذي لـ"زين الأردن" أحمد الهناندة، كان أكد في تصريحات صحفية سابقة أن حيازة الشركة ترددات الجيل الرابع وسعيها للاستثمار في إدخال الخدمة الى السوق المحلية خلال الشهرين الأخيرين من العام الحالي، سيرفع استثماراتها العام الحالي الى حوالي 322 مليون دينار (ويتضمن ذلك المبلغ المدفوع لحيازة ترددات الجيل الرابع وحيزا من ترددات الجيل الثالث للتوسع)، كما سيرفع استثمارات الشركة الاجمالية منذ دخولها الى السوق المحلية الى حوالي 1.5 مليار دينار.
وقال الهناندة وقتها "انّ سوق الاتصالات في المملكة ستشهد ثورة وتجارب غنية في استخدام الإنترنت عريض النطاق وثقافة استخدامه على مستوى الأفراد والشركات بعد تقديم خدمات الجيل الرابع، وبما ينسجم مع التطورات في سوق الاتصالات العالمية التي أصبحت تركّز على خدمات الإنترنت عريضة النطاق عالية السرعات أكثر من خدمات الصوت التقليدية، وخصوصا في قطاعات التجارة الإلكترونية وتطبيقات الصحة الإلكترونية والتعليم الإلكتروني، ولتسيير الأعمال والتواصل المرئي وغيرها من القطاعات والاستخدامات الاقتصادية المفيدة لشبكة الإنترنت.
الأرقام المحايدة تقول "إن هناك 8 دول عربية سبقت الأردن في إدخال تقنية الجيل الرابع الى أسواقها معظمها من دول الخليج، وبأنه مع نهاية العام الحالي من المتوقع أن تقدم الخدمة من قبل 350 مشغلا للاتصالات حول العالم".

[email protected]

 

التعليق