الشناوي: عصفور يجهل عدم تواجدي بلجنة مهرجان القاهرة

تم نشره في الأربعاء 24 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً
  • الناقد الفني طارق الشناوي - (أرشيفية)

القاهرة- غضب الناقد الفني طارق الشناوي من تصريحات وزير الثقافة المصري، الدكتور جابر عصفور، في تصريحات أكد فيها أنه رفض أن يقيل طارق الشناوي المتعاقد مع وزارة الثقافة من عضوية مهرجان السينما ولجنة السينما في الوزارة، بل تركه حتى يعلم الجميع أنه لا يستغل وظيفته في تصفية الحسابات أو الانتقام، حسب كلام الوزير.
وأصر الشناوي على الرد على تصريحات عصفور، مؤكداً أن "وزير الثقافة رغم كونه رئيس اللجنة العليا لمهرجان القاهرة فإنه يجهل كون الشناوي ليس عضوا في اللجنة التنظيمية للمهرجان، وأنه اعتذر عن الأمر عندما طلب منه الناقد سمير فريد رئيس المهرجان ذلك".
وأشار الشناوي إلى أنه رفض الانضمام لهذه اللجنة رغم كون العرض كان يتضمن السفر إلى مهرجان "كان" السينمائي في فرنسا على نفقة المهرجان، إضافة إلى الحصول على مكافأة قدرها 20 ألف جنيه.
وأرجع أسباب الرفض إلى كونه يرفض أساسا أن يصبح المهرجان تابعا للدولة، لذا فهو لم يقبل المشاركة بتنظيمه.
أما لجنة السينما التي ذكرها الوزير جابر عصفور، فقد أوضح الشناوي أنه عضو فيها قبل خمسة أشهر من تولي عصفور الحقيبة الوزارية، وعضويته تستمر طبقا للقانون حتى منتصف العام 2015، ولا يستطيع الوزير إبعاده عن اللجنة.
وأكد أنه غير متعاقد مع الوزارة على الإطلاق حتى ينهي الوزير تعاقده، موضحاً أن اللجنة تجتمع كل شهر، وتحصل على مكافأة قدرها، بعد خصم الضريبة، 50 جنيها مصريا، وهو ما يعادل 8 دولارات أميركية.
وأضاف الشناوي أن عصفور قال في تصريحاته إنه رفض منصب وزير طوال زمن الرئيس السابق مبارك، وذلك رغم كونه قبل هذه المهمة في حكومة الفريق أحمد شفيق، وهي آخر حكومة قام بتعيينها الرئيس الأسبق قبل أن يتنحى. وذكّر أن عصفور استقال قبل يومين فقط من رحيل مبارك.
وفي سياق آخر، أكد الشناوي أنه لن يقوم بالعمل على كتاب "أنا والمهرجانات"، الذي كان قد اتفق مع الناقد الفني كمال رمزي، المسؤول عن المطبوعات التي تصدر عن مهرجان القاهرة السينمائي، على كتابته.
وكان رمزي قد طلب من الشناوي أن يقدم كتابا يلخص قصته مع المهرجانات السينمائية العالمية، واختار له اسم "أنا والمهرجانات"، غير أن الشناوي قرر ألا يعمل على الكتاب، "وذلك حتى لا يستغلها عصفور في الترويج لكونه وزيرا ديمقراطيا"، حسب ما أكد في تصريحاته.
يذكر أن وزير الثقافة، جابر عصفور، كان قد تقدم ببلاغ للنيابة العامة، يتهم فيه الشناوي بالسب والقذف، بسبب ما ورد في مقال نشره الأخير، قبل أن يعود ويسحب البلاغ، تاركا الأمر لنقابة الصحفيين من أجل التحقيق في المقالات، وهو الأمر الذي قابله الشناوي بالتأكيد على كونه ينتظر استعادة حقوقه الأدبية بعد إساءة الوزير له.-(العربية نت)

التعليق