وزيرة النقل تؤكد أهمية إجراءات أمن المرافق المينائية

تم نشره في الأحد 28 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- أكد مشاركون في اجتماع اللجنة العليا للإشراف على متطلبات الامن البحري ضرورة الإسراع في إعداد الخطة الأمنية والتقييم الأمني لرصيف الفوسفات الجديد فيما شددوا على أهمية السلامة والأمن للمرافق المينائية والصناعية في المنطقة الجنوبية لأهميتها وحساسيتها وقربها من بعضها البعض.
وترأست وزيرة النقل رئيس مجلس ادارة الهيئة البحرية لينا شبيب الاجتماع بحضور مندوبين عن الجهات ذات العلاقة.
وتم التأكيد خلال الاجتماع على الاستمرار بمتابعة الخطط الأمنية والتقييم الامني لكافة المرافق المينائية والتأكد من تحديثها حسب المتغيرات والمشاريع الجاري تنفيذها في المنطقة  ، وعلى أهمية تفعيل الخطط الامنية للمرافق المينائية من ناحية إجراء التمارين ضمن جدول زمني محدد وفترات متقاربة من أجل التأكد من جاهزية كافة الجهات لمواجهة حالات الطوارىء.
وشدد المجتمعون على أهمية السلامة والأمن للمرافق المينائية والصناعية في المنطقة الجنوبية لأهميتها وحساسيتها وقربها من بعضها البعض إذ تتجمع هذه المرافق والمصانع في منطقة واحدة وأوصت بالنظر في إمكانية تكليف شركة متخصصة لوضع خطة شاملة للسلامة في تلك المنطقة لمواجهة حالات الطوارىء .
وأكد المجتمعون  ضرورة توفير كافة متطلبات السلامة والامن البحري قبل استخدام الميناء الجديد (تحت الانشاء ) وحسب ما حددته الهيئة البحرية الاردنية بما يتناسب مع المتطلبات الدولية المنصوص عليها في الاتفاقيات الصادرة عن المنظمة البحرية الدولية.
واطلعت اللجنة على التقرير الخاص بالتمرين الوهمي الذي تم مؤخرا وأوصت بوضع تقرير مفصل وشامل عن التمرين يبين فيه الجوانب المتعلقة بالتمرين مثل الكلفة والايجابيات والسلبيات والتوصيات للتمارين القادمة وأخذ كافة ملاحظات المراقبين بعين الاعتبار في المرات القادمة .

التعليق