الأمير علي يشيد بالأداء واللقاء يتجدد الاثنين

منتخب الكرة يخسر تجربته الودية أمام نظيره الكويتي

تم نشره في الجمعة 10 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً
  • سمو الأمير علي والشيخ طلال الفهد في المنصة الرئيسية أمس -(من المصدر)
  • كابتن المنتخب عامر ذيب (وسط) يقود هجمة على المرمى الكويتي -(تصوير: جهاد النجار)

بلال الغلاييني

عمان- خسر المنتخب الوطني لكرة القدم أمام شقيقه المنتخب الكويتي بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت بين الفريقين أمس على ملعب الملك عبدالله الثاني بمنطقة القويسمة، وحظيت بحضور رئيس الهيئة التنفيذية باتحاد الكرة ونائب رئيس الاتحاد الدولي سمو الأمير علي بن الحسين، ورئيس الاتحاد الكويتي الشيخ طلال الفهد الصباح، وجمهور قليل، ويأتي هذا اللقاء ضمن التحضيرات الفنية التي يخضع لها الفريقان قبيل الاستحقاق المنتظر المتمثل بمشاركتهما بالنهائيات الآسيوية التي تقام في استراليا مطلع العام المقبل.
وجاء هدف الفوز لفريق الكويتي في الزفير الأخير من المباراة، والتي لم ترتق الى المستوى المطلوب من الفريقين.
اللقاء يتجدد بين الفريقين عند الساعة السابعة من مساء يوم الاثنين المقبل على ذات الملعب.
وسيخوض المنتخب مباراة ودية تجمعه بالمنتخب الأولمبي عند الساعة الحادية عشرة والنصف من صباح اليوم السبت على ملعب البتراء.
وكان سمو الأمير علي وعقب المباراة ابدى رضاه عن اداء المنتخب الوطني أمام الكويت وتمنى أن يكون المنتخبان من الفرق المنافسة في نهائيات آسيا، مثلما أشاد برئاسة الشيخ طلال للاتحاد الكويتي.
الأردن 0 الكويت 1
دفع مدرب المنتخب الوطني الانجليزي (ويلكنز) بتشكيلة اساسية قوامها معتز ياسين في حراسة المرمى، وأمامه رباعي الدفاع أنس بني ياسين وسعيد مرجان وعدي زهران وشريف عدنان، وفي منطقة الوسط تواجد بهاء عبدالرحمن ومنذر أبو عمارة ورجائي عايد وعامر ذيب وعدي الصيفي، فيما ظهر في المنطقة الأمامية أحمد هايل، حيث ظهر تركيز الفريق على بناء الهجمات المنوعة وخصوصا التمريرات البينية ومحاولة تدوير الكرات، والتي هدفت الى سحب لاعبي الكويت وتفريغ منطقة العمق أمام تحركات الصيفي وذيب وبهاء ورجائي، اضافة إلى تحركات أبو عمارة من الناحية اليمنى، حيث عزز المنتخب الوطني من تواجده في ملعب منافسه واثمرت البداية القوية عن تهديد مرمى الحارس الخالدي، بعد سلسلة من المحاولات، فبعد الكرة التي مررها شريف عدنان إلى الصيفي سددها الأخير قوية ضربت بالمدافعين واتجهت نحو الركنية، كان عامر ذيب يرسل ركنية وصلت الى شريف سددها رأسية سيطر عليها الخالدي.
ولعل هذه المعطيات دلت على النوايا الهجومية التي يسعى اليها المنتخب الوطني، والتي مكنت الفريق الكويتي إلى الإسراع بترتيب أوراقه، والتشديد على المنطقة الدفاعية، ومطاردة المهاجم هايل بالتناوب بين قلبي الدفاع حسين فاضل وخالد إبراهيم، وترك لطلال العامر وفهد الأنصاري وفهد العنزي وفهد الأنصاري حرية بناء الهجمات واستغلال بعض المساحات في إرسال الكرات للمهاجمين يوسف ناصر وصالح الشيخ، بيد أن جل الهجمات الكويتية تكدست عند حدود المنطقة الدفاعية، وقدرة المدافعين على أبعاد الكرات قبل ان تستفحل خطورتها أمام مرمى الحارس معتز ياسين.
فرض وهدف الفوز
ومع بداية الحصة الثانية طرح المدرب الكويتي أوراق البدلاء مساعد ندا ووليد علي وعلي مقصيد بدلا من حسين فاضل وفهد الأنصاري وبدر المطوع بينما حافظ مدرب المنتخب الوطني على تشكيلته ودفع بأكبر عدد من اللاعبين للتقدم نحو المنطقة الأمامية التي كشفت مرمى الحارس الكويتي الخالدي بوقت مبكر من خلال الكرة القوية التي سددها أحمد هايل وسيطر عليها الحارس بالوقت المناسب، تبعه منذر ابو عمارة الذي ارسل كرة ثابتة من خارج المنطقة طار لها الحارس الكويتي واخرجها من حلق المرمى على حساب ركنية، بعدها أدخل المدرب البديل عبدالله ذيب مكان منذر ابو عمارة، رد عليه مدرب الكويت بإدخال البديل طلال نايف بدلا من طلال العامر، ومع أول كرة تصله سدد العامر كرة من خارج المنطقة التقطها الحارس معتز ياسين.
واشترك عصام مبيضين مكان عامر ذيب، وفي هذه الأثناء كان دفاعنا يخطئ في معالجة الكرة البينية التي وضعت يوسف ناصر في مواجهة تامة مع الحارس معتز ياسين، لكن تدخل شريف عدنان بالوقت المناسب أبعد الكرة من أمام ناصر، قبل ان تأتي اخطر الفرص عندما تبادل عبدالعزيز السليم الكرة مع فهد العنزي انفرد على اثرها الأخير وحده بالمرمى، لكن براعة معتز ردت الكرة التي سددها العنزي باللحظة المناسبة، ثم دفع المدرب بورقة باسم فتحي الذي حل مكان رجائي عايد.
ومع الأفضلية النسبية التي دانت للفريق الكويتي، حاول المنتخب التقدم من خلال المناولات الطويلة، ومن احدى الكرات وصلت الكرة مبيضين الذي سددها قوية ردها الخالدي، لترتد الى هجمة مضادة ضربت العمق الدفاعي للمنتخب الوطني، حيث مرر فهد العنزي كرة خالصة ليوسف ناصر سددها الأخير على يمين معتز هدف الفوز للفريق الكويتي بالدقيقة 86، وكاد سعيد مرجان ان يدرك التعادل عندما سدد برأسه الكرة الثابتة التي نفذها عبدالله ذيب لكن كرته ذهبت بجوار القائم بقليل.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اضعف منتخب (احمد عبابنه)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    والله اضعف منتخب شفته بحياتي على مدى اربع قرون
  • »الغيث (محمد المدني)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    اول الغيث قطره
    هذا حول ما بدخل بس بدك شفيع بالمرمى
    ابو وسام ما في منه
    بلاش عناد وعنطزه
  • »وجهة نظر (زياد العموش)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    المباريات الوديه هي لتحديد اماكن الخلل لكن هناك بعض التساؤلات ... بالنسبه ا لى امواقع اللاعبين
    التشكيله المثاليه : عامر شفيع
    الدميري . الزواهره.. بني ياسين .. زهران
    الوسط عبدالله ذيب ..بهاء عبد الرحمن .. سعيد مرجان ... ياسين البخيت
    الهجوم احمد هايل ...حمزه الدردور
    وتبقى هناك اوراق رابحه على الدكه ... زعتره والرواشده واللحام وخطاب
  • »مدرب مستبد وأيدي تلعب بالخفاء (أبو محمود)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    هل من المعقول أن يتم إدخال 3 لاعبين يلعبون في نفس المركز معا في مباراة واحدة وهم سعيد مرجان وبهاء عبد الرحمن والمبيضين ، كما أن شريف عدنان كان مثل الأطرش بالزفه تائه لا يعرف في أي موقع بيلعب ولياقته سيئة ، وأين الظهير الأيسر للمنتخب ، لماذا لم يتم الزج ب محمد الدميري وطارق خطاب أفضل مدافعي منتخبنا الوطني ، كما لا يوجد خطه واضحة للمنتخب يلعب بها ، أحمد سمير وحسن عبدالفتاح لم يتم استدعاءهما للمنتخب وهما أفضل من يلعب خلف المهاجمين بالإضافه للنواطير ويوسف الرواشده
  • »المنتخب الاردني (راكان)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    تراجع واضح في المنتخب نرجو ان يعود المنتخب الي ما كان عليه ملاحضة الي الكابتن احمد مراقبة لاعبنا الاردني في الدوري السعودي ياسين بخيت اشاهد الدوري السعودي لاعب غائب عن انظار مدربينا
  • »هل نصبر على ويلكينز (عارف بسيط مصر)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    انا مع الصبر على اجتهادات ويلكنيز وما ذهب اليه بتشكلية الامس ولا نحكم عليه وهذه اول مباراة له مع المنتخب ومع تقديم له الفرصه الكافيه وهناك تجربه اخرى يوم الاثنين القادم ربما سيدرس الاخطاء ويقوم بمعالجتها
    المنتخب يحتاج الى دعمه ورفع معنوياته
  • »خسارة مستحقة (نمرمحمد)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    الخسارة مستحقه..هل يجوزاشراك سعيد مرجان قلب دفاع وعدم اشراك زعتره من البدايه وهو افضل مهاجم حاليا..وهل يجوز ابعاد شفيع بحجة اختلاف وجهات النظر بينه وبين الطببيب.. فماذا سيفعل به لو اختلفت وجهة نظره مع ويلكينز نفسه..
    الظاهر في مراكز قوى بالاتحاد مابدها شفيع وفي النهايه احنا الخسرانين..مع احترامي لكل حراس المرمى الاان شفيع يعطينا ثقه كجمهورفما بالك بالثقه التي يستمدها اللاعبون
  • »Iam disappointed or let down with this team (جعفر)

    السبت 11 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    تشكيلة سيئة. رجعنا لعصر التجارب...لاعب من الف سنة يلعب ويبدع بمركز وليش الفلسفة الزايدة بتغيير مكانو
  • »هل نسطيع المنافسة (انس مبارك)

    الجمعة 10 تشرين الأول / أكتوبر 2014.
    عقم هجومي واضح و خطة سيئة و لايقة بدنية ضعيفة