الروابدة تؤكد ضرورة تسريع معاملات تقاعد "الضمان" للتخفيف على المواطنين

تم نشره في الأحد 19 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- أكدت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة ضرورة تسريع معاملات التقاعد وإنجازها ضمن مدة معقولة للتخفيف على المواطنين.
كما طالبت بعدم التوسّع في التفتيش على الحالات المقدّمة إلا عند الضرورة، ولا سيما مع ازدياد أعداد المتقدّمين لطلبات التقاعد بأوقات معينة، ما يستوجب تضافر الجهود خلال هذه الفترات لتجنب التأخير بإنجاز المعاملات.
واكدت الروابدة خلال تفقدها مبنى إدارة التقاعد والخدمات التأمينية المقدمة للمواطنين امس الاحد، ان المؤسسة وجدت لخدمة الناس، ورعايتهم، وتلبية احتياجاتهم، وتقديم أفضل مستويات الخدمة لهم، مشيرة إلى أن هذا الجانب يتصدر سلم أولويات قيم المؤسسة.
وأشارت إلى أن جوهر الضمان الاجتماعي يتركّز حول توفير الحماية اللازمة للانسان العامل بتأمين دخل له يحل  بسبب المرض، أو الإصابة، أو الشيخوخة، أو الوفاة، أو التعطل عن العمل، أو الأمومة، ما يعني لاالحفاظ على وتيرة الإنفاق ومستويات معيشة كريمة للإنسان.
وأكدت أن الهدف من الراتب التقاعدي حماية المتقاعد وذويه من العوز والحاجة، كونه مخصصا لتوفير معيشة ملائمة للإنسان، مبينة ان قانون الضمان ربط الرواتب التقاعدية بمعدلات التضخم سنوياً.
والتقت الروابدة بعض المراجعين، واستمعت لقضاياهم وملاحظاتهم حول الآليات المتّبعة لإنجاز معاملاتهم ومدى رضاهم عن مستوى الخدمات المقدّمة لهم.

التعليق