نشاطات تساعد الطفل على تعلم النطق

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً
  • استخدمي كلاماً سهلاً مع الطفل يسهل عليه فهمه -(أرشيفية)

عمان- يمضي الأطفال سنواتهم الأولى من عمرهم في اكتساب المهارات النطقية واللغوية إلى جانب تعلم المهارات الأخرى كالمهارات الحركية والاجتماعية وتناول الطعام والشراب والتحكم بالإخراج وغيرها.
وتوجد العديد من الفروقات الفردية بين الأطفال، فمنهم من يبدأ بإنتاج الكلمة الأولى عند إتمام عامهم الأول ومنهم من ينتج الكلمة الأولى قبل ذلك ومنهم بعد ذلك بقليل.
أما الأصوات النطقية كصوت التاء والباء والنون وغيرها الكثير، فلا يكتسبها الطفل ولا ينتجها دفعة واحدة؛ حيث يستغرق الطفل قرابة الثماني سنوات ونصف السنة وربما أكثر من ذلك بقليل حتى يستطيع اكتساب وإتقان جميع الأصوات الكلامية الموجودة في لغته الأم والتي يمارسها بشكل يومي.
ويكون التدرج في اكتساب الأصوات النطقية تلك حسب درجة الصعوبة؛ فأول ما يتعلمه الطفل هي الصوائت "أصوات العلة" مثل: آآ, إي ي وغيرها، ومن ثم ينتج الطفل الصوامت مثل: /ب/, /م/ وغيرها، ومن ثم يتعلم الطفل أصواتا أكثر صعوبة مثل: /ت/, /د/, /ك/, /ج/ وغيرها.
وينبغي زيارة اختصاصي النطق واللغة اذا تأخر الطفل بالكلام أو إن كانت أخطاؤه النطقية غير مناسبة لعمره، أو إن كان الطفل مصاباً بشقوق في الشفة أو سقف الحلق أو ضعفاً في السمع أو التهابات متكررة في الأذن الوسطى أو مصاباً بالشلل الدماغي أو التأخر العقلي أو غيرها من الاضطرابات النمائية والعصبية؛ حيث تعد الأمراض المذكورة آنفاً من مسببات الاضطرابات النطقية والتي تتطلب التشخيص والعلاج المبكر.
في ما يلي بعض الاستراتيجيات والأنشطة التي يمكن القيام بها في البيت لتشجيع الطفل ومساعدته على تعلم الأصوات النطقية:
1 - استخدمي كلاماً سهلاً مع الطفل يسهل عليه فهمه.
2 - لا تستخدمي "لغة الأطفال" المبسطة في الحديث مع طفلك؛ حيث تتصف لغة الأطفال بتبسيط الكلام وتبديل بعض الأصوات في الكلمات بأصوات أخرى، مما يمثل نموذجاً خاطئاً للطفل.
3 - كرري الكلام الذي يقوله الطفل بدون تقليد الأخطاء النطقية التي يحدثها.
4 - لا تجعلي الكلام مع الطفل مصطنعاً، تحدثي معه كما تتحدثين عادة بمعدل طبيعي.
5 - أحضري كتاباً واجمعي فيه الصور التي يحبها الطفل، واختاري صور الأشياء التي تتكون أسماؤها من الأصوات التي يخطئ فيها الطفل. واطلبي منه أن يسميها، فإن أخطأ الطفل، أعيدي تسمية الكلمة مع تشديد بسيط على الصوت الذي أخطأ فيه الطفل.
6 - لا تطلبي من الطفل أن يعيد ما قاله إن أخطأ في النطق.
7 - غني الأغاني والأناشيد التي تتضمن الأصوات التي يخطئ فيها الطفل.
8 - اختاري مجموعة من الكلمات التي تتضمن أصواتاً يخطئ فيها الطفل وكرريها مرات عدة خلال اليوم.
9 - أطلعي الطفل على كيفية إنتاج الأصوات الكلامية وخاصة الأصوات الظاهرة للآخرين مثل صوت كل من السين والشين، استخدمي المرآة كي يرى فيها الطفل نفسه وهو يحاول إنتاج الصوت واجعلي من النشاط أمراً ممتعاً وامنحي الطفل مكافأة إن أنتج الصوت المطلوب بشكل صحيح.
10 - لا توجهي ملاحظات للطفل مثل: لا تتحدث هكذا، أعد ما قلته، ما قلته خطأ، وغيرها من التعليقات.
11 - لا تركزي على مجموعة أصوات في الوقت نفسه، بل ركزي على صوت أو صوتين كحد أقصى لبضعة أسابيع، ثم انتقلي إلى باقي الأصوات.
12 - لا تجبري الطفل على التعلم.
13 - اجعلي وقت التعلم قصيراً
قدر الإمكان وكرريه مرات عدة خلال اليوم.

حازم رضوان آل اسماعيل/ اختصاصي السمع والنطق
[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »طفلي لا يتكلم ولا يلبي طلباتب (منار)

    السبت 1 تشرين الأول / أكتوبر 2016.
    سلام انا بنتي عمرها سنتين وعشر شهور لس متحكي ولا شيء حتى ماما وبابا هي بتقول ماما بابا عمتو جدو بس مبتنادينا بيها بس بتقول لما بتقولها عيدهم وبتخب الاطفال واللعب والمشكل انها كانت مدمنت تلفاز كثير طيور الجنة بس ولما بعتها عنهم بدات تتحسن بس لس مبتحكي شو بدها او حتى تناديني انا خايفة كثير هي بتحض كل اغاني وبتغنيها كمان مش مفهومة بس شوية ولما تعوز شيء تاخدني ليه وتمتم كلام مو مفهوم وتاخد ادي لشيء الي هي عوزاه اسفة اطلت عليكم انصحوني جزاكم الله كل خير