ولي عهد النرويج يشيد بدور الأردن الإنساني إزاء اللاجئين السوريين

تم نشره في الأربعاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً

عمان- اطلع ولي عهد مملكة النرويج الأمير هاكون ماغنوس ترافقه عقيلته الأميرة ميتي ماريت، على ابرز الخدمات التي توفرها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والسوريين خاصة.
واستمع سموه، خلال زيارة المفوضية أمس من ممثلها في الأردن أندرو هاربر، لعرض عن الاوضاع التي يعانيها اللاجئون السوريون خلال رحلة لجوئهم الى المملكة، جسديا ونفسيا ومدى الحاجة إلى المأكل والمشرب والمأوى من اجل التخفيف من معاناتهم وتجاوزهم لاثارها القاسية. وبين آليات استجابة المفوضية لمستجدات الاوضاع في العراق وتبعات الازمة القائمة هناك بسبب تنظيم الدولة الاسلامية، وما شكله ذلك التنظيم من عامل عدم استقرار وتهجير للاقليات، خاصة الاقلية المسيحية، حيث لجأ عدد من العائلات الى الأردن.
وتطرق هاربر الى اماكن مخيمات اللجوء السورية الموجودة في المملكة، خاصة مخيمي الزعتري والازرق، مبينا ان الغالبية العظمى من اللاجئين الفارين الى المملكة من فئات النساء والاطفال وكبار السن، والذين هم بامس الحاجة للرعاية اللازمة، خاصة اننا على ابواب فصل الشتاء القارس.
واشاد الأمير ماغنوس بالدور الأردني الانساني الذي يقوم به ازاء اللاجئين السوريين بعدم اغلاقه الحدود امامهم وتقديمه كل سبل المساعدة وحسن الاستقبال والرعاية للتخفيف من معاناتهم..-(بترا)

التعليق