الاحتلال ينشر 2800 شرطي في القدس ويشدد الدخول للأقصى

تم نشره في الجمعة 31 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 10:34 صباحاً
  • جنود الاحتلال الإسرائيلي يمنعون فلسطينيين من دخول باحات المسجد الأقصى الجمعة الماضية- (ارشيفية)

القدس المحتلة - فرضت سلطات الاحتلال الاسرائيلي قيودا مشددة على دخول المصلين للمسجد الاقصى اليوم الجمعة.

وقالت شرطة الاحتلال في بيان أنها قررت منع الرجال الذين تقل أعمارهم عن الـ50 عاما، من الدخول الى الأقصى لاداء صلاة الجمعة فيه وانها قررت نشر 2800 شرطي وجندي من حرس الحدود باحياء القدس .

وحولت شرطة الاحتلال مدينة القدس منذ ساعات فجر امس الخميس الى ثكنة عسكرية، بنشر الآلاف من عناصرها المختلفة من (الوحدات الخاصة وحرس الحدود والشرطة) بمساندة منطاد حراري ومروحية في كافة أحياء وحارات مدينة القدس، وبالتحديد حول أبواب القدس القديمة، والمسجد الأقصى المبارك.

وقررت اسرائيل الخميس اعادة فتح المسجد الاقصى الذي اغلق السلطات الاسرائيلية الاقصى للمرة الاولى منذ احتلال اسرائيل القدس الشرقية في 1967 بعد تصاعد جديد للتوتر في المدينة.

ومنذ مساء الاربعاء شهدت المدينة محاولة لاغتيال قيادي يميني اسرائيلي متطرف ثم استشهاد الفلسطيني الذي اشتبه في ضلوعه في هذه المحاولة بايدي شرطيين اسرائيليين كما شهدت عدة صدامات بين شبان فلسطينيين وشرطيين اسرائيليين.(وكالات)

 

التعليق