الحكومة تكلف "المناطق التنموية" إعداد الدراسات والمخططات لـ"عجلون التنموية"

تم نشره في الاثنين 3 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً

طارق  الدعجة

عمان - قرر مجلس الوزراء تكليف شركة المناطق التنموية الأردنية استكمال الاجراءات اللازمة لاعداد الدراسات التفصيلية والمخططات الشمولية وتحديد متطلبات البنية التحتية اللازمة لتهيئتها للاستثمارات المقترحة لمنطقة عجلون التنموية.
وقرر المجلس اعتماد الممر التنموي السياحي المقترح ضمن دراسة الخطة الشمولية لتطوير منطقة عجلون التاريخية (خطة تنمية المليون دونم) طريقا دائريا تنموية كأساس لربط جميع مواقع المنطقة التنموية على ارض خزينة الدولة كمشاريع سياحية وبيئية تتفاعل مع المجتمع المحلي من خلال توزيع مكتسبات التنمية على ارجاء المحافظة بعدالة، وليكون الممر أساسا للتنمية ضمن الخطة الاقتصادية العشرية وبالتنسيق مع وزير الاشغال العامة والاسكان.
ووافق مجلس الوزراء على إعلان توسعة المنطقة التنموية / المدينة الصناعية المقامة على قطعة الارض رقم (81) قرية صخرة حوض خلة الدالية لتشمل قطعة الارض رقم (158) قرية صخرة حوض عابدة وقطعة الارض رقم (449) قرية صخرة حوض خلة الدالية.
ورجح مصدر حكومي مطلع  في تصريحات سابقة لـ"الغد" ان يتم تنفيذ المرحلة الأولى من منطقة عجلون التنموية خلال الاشهر الستة المقبلة.
يأتي ذلك بعد موافقة مجلس الوزراء أخيرا على تقرير اللجنة الفنية التي تم تشكيلها من اجل تحديد أراض لاقامة منطقة عجلون التنموية، يتضمن 7 بدائل لاقامة المنطقة التنموية.
وبين المصدر، أن المساحة المخصصة لاقامة المرحلة الأولى من منطقة عجلون التنموية تبلغ حوالي 500 دونم من اصل 3 آلاف دونم مساحة المنطقة التنموية. وأوضح المصدر ان هيئة الاستثمار، من خلال الشركة المطورة، ستقوم بالاجراءات اللازمة لتنفيذ المرحلة الاولى والتي تتضمن إعداد الدراسات والمخطط الشمولي، مبينا أن قيمة الاستثمارات ضمن هذه المرحلة لا تقل عن 100 مليون دينار.
وكان الملك عبدالله الثاني أعلن عن إقامة منطقة تنموية خاصة في محافظة عجلون في العام 2009 وضمها لشركة تطوير المناطق التنموية، بهدف الاستفادة من الميزات البيئية والزراعية في جذب الاستثمارات الا ان وجود معيقات في المنطقة حال دون إنجاز أي مشروع تنموي فيها لغاية هذه اللحظة.

[email protected]

 

التعليق