انتخاب بني ارشيد أمينا عاما للمنتدى الفكري بكوالالمبور

تم نشره في الجمعة 14 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد- انتخب المنتدى الفكري في كوالالمبور، نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين زكي بني ارشيد، أمينا عاما له أمس، فيما تم انتخاب رئيس الوزراء الماليزي السابق مهاتير محمد رئيسا للمنتدى.
وجاء الانتخاب خلال انعقاد أعمال مؤتمر المنتدى الأول للمفكرين الإسلاميين، ومقره العاصمة الماليزية، ويعنى بالقضايا الفكرية والحضارية في الإسلام.
وناقش المؤتمر الذي انعقد من الحادي عشر إلى الثالث عشر من الشهر الحالي، مفهوم الدولة المدنية من منظور الرؤية الإسلامية.
وتناولت الجلسات تحديد المفاهيم الأساسية المرتبطة بالدولة ونظام الحكم، وتحديد نقاط الاتفاق والاختلاف مع مختلف التصورات الإنسانية في قضايا الحكم.
وسجل المشاركون انشغالهم العميق بما يواجه قبلة المسلمين الأولى من مخاطر جدية على يد الكيان الصهيوني، متعهدين بتصدر جهود الأمة في الدفاع عن القدس وكشف مخططات تقسيمه وتهويده.
وخلص المؤتمر إلى عدة توصيات، في مقدمتها تأكيد سعة ومرونة وثراء الرؤية الإسلامية في مجال الحكم، ودعا إلى تحرير المصطلحات الإسلامية وضبطها والتعرف الدقيق على دلالاتها وعلاقاتها بالسياقات الحضارية والثقافية المحيطة بنشأتها وتطورها.
وتضمنت التوصيات ضرورة ترسيخ الوعي بوجود نقاط اختلاف جوهرية بين الرؤى والاجتهادات داخل المدرسة الإسلامية، ودراسة تجارب الحكم في البلدان الإسلامية المختلفة.

التعليق